عشر صفات لذوي الذكاء العاطفي المرتفع

img

 

بقلم: جون رامبتون

ترجمة: عدنان أحمد الحاجي

هل تساءلت يوما لماذا يبدو أن بعض الناس لديهم نجاح غير محدود في حياتهم الشخصية والمهنية؟ يمكن أن يكون ذلك لأنهم يملكون ذكاءً عاطفياً عالياً.

وفقا لمجلة Psychology Today التي تصدر في الولايات المتحدة كل شهرين “الذكاء العاطفي هو القدرة على تحديد وإدارة عواطفك، وعواطف الآخرين” وهذه عادة ما تنطوي على:

الوعي العاطفي، والذي يتضمن القدرة على التعرف على مشاعرك ومشاعر الآخرين.
القدرة على تسخير المشاعر وتوظيفها في المهام كحل المشاكل؛
القدرة على إدارة عواطفك، كقدرتك على الهدوء عندما تكون مستاءً

لو أردت أن تعرف إذا كان لديك ذكاء عاطفي مرتفع (EI) أو تريد أن تعمل على تعزيز ذكائك العاطفي لتنجح في الحياة ووظيفتك، فهنا عشر ميزات يشترك فيها جميع من يمتلك ذكاءً عاطفياً مرتفعاً.

١. ليسوا كاملين.
كون الشخص كاملاً يمكن أن يكون عائقاً لإنجاز المهام وتحقيق الأهداف لأنه يمكن أن يؤدي إلى وجود مشكلة، مما يجعلك تسوف وتبحث عن الجواب الصحيح حيث لا يوجد هناك ثمة جواب، وهذا هو السبب الذي جعل اللذين يمتلكون EI غير كاملين. هم يدركون أن الكمال غير موجود ولذلك يدفعون إلى الأمام، لو عملوا خطأً فإنهم سوف يقومون بالتعديلات اللازمة ويتعلمون من الخطأ.

٢. يعرفون كيف يوازنون بين العمل والتسلية.
العمل ٢٤ ساعة سبعة أيام في الأسبوع ( ٢٤/٧ )، ولا تأخذ لنفسك الراحة اللازمة يزيد الإجهاد النفسي والمشاكل الصحية التي لا داعي لها في حياتك، اللذين يمتلكون EI يعرفون متى يعملون ومتى يستمتعون، على سبيل المثال: إذا كانوا يحتاجون إلى الانفصال عن العالم لبضع ساعات، أو حتى نهاية الأسبوع بأكمله، فإنهم سيفعلون لأنهم في حاجة إلى الوقت لينفصلوا للحد من مستويات التوتر لديهم.

٣. يقبلون التغيير.
بدلاً من الخوف من التغيير، الأذكياء عاطفياً يدركون أن التغيير هو جزء من الحياة، الخوف من التغيير يعيق النجاح لذلك فإنهم يتكيفون مع التغييرات حولهم، ودائماً لديهم خطة جاهزة حين يحدث أي نوع من التغيير.

٤. لا يُشتت انتباههم بسهولة (مُركزون).
اللذين يمتازون بذكاء عاطفي مرتفع لديهم القدرة على إعطاء الاهتمام للمهمة التي يقومون بها، ولا يُصرف انتباههم عنها بسهولة من قبل محيطهم.

٥. متعاطفون
دانيال غولمان، عالم النفس ومؤلف كتاب التركيز: الدافع الخفي للتميز (Focus: The Hidden Driver of Excellence,)، قال للهافينغتون بوست: أن التعاطف هو واحد من خمسة من مكونات الذكاء العاطفي، في الواقع القدرة على التواصل مع الآخرين واظهار الرحمة (الشفقة) وأخذ الوقت لمساعدة شخص ما، هي أهم العناصر لـ EI، بالإضافة إلى ذلك، الكون متعاطفاً يجعل اللذين يمتازون ب EI محبين للاطلاع على الآخرين مما يؤدي بهم لطرح الكثير من الأسئلة كلما يلتقون بشخص جديد.

٦. يعرفون نقاط قوتهم وضعفهم.
الناس اللذين يمتازون بذكاء عاطفي يعرفون ما يجيدونه وما لا يجيدونه، هم لا يقبلون نقاط قوتهم وضعفهم فحسب؛ بل يعرفون أيضا كيف يستفيدون من نقاط قوتهم وضعفهم من خلال العمل مع الأشخاص المناسبين في الوضع الصحيح.

٧. لديهم دوافع ذاتية.
هل كنت ذلك الطفل الطموح و الجاد وعندك دوافع ذاتية لتحقيق الهدف – ليس فقط لأن هناك مكافأة في النهاية؟ كونهم مثابرين حقيقين حتى في عمر الشباب، ميزة أخرى يمتلكها الناس اللذين يملكون EI.

٨. لا يفكرون في الماضي.
الناس اللذين يمتازون ب EI مرتفع لا يملكون الوقت ليفكروا في الماضي، لأنهم مشغولون جداً في التفكير فيما سيجلبه الغد من إمكانيات، لا يدعون الأخطاء السابقة تستهلكهم سلبياً، لا يحملون ضغينة، هاتان الميزتان السلبيتان تضيفان الى الإجهاد النفسي وتمنعان من المضي قدماً.

٩. يركزون على الجانب الإيجابي.
الناس اللذين يملكون ذكاءً عاطفياً سيكرسون وقتهم وطاقاتهم في حل المشاكل، بدلاً من العزف على السلبيات، وأنهم ينظرون على الإيجابيات وما لهم سيطرة عليه، وعلاوة على ذلك فإنهم أيضا يقضون بعض الوقت مع الإيجابين الآخرين وليس مع الذين يشكون باستمرار.

١٠. يضعون حدوداً
في حين أن الناس اللذين يمتازون ب EI مرتفع قد يبدون وكأنهم لقمة سائغة بسبب لطفهم وشفقتهم، لكنهم في الواقع لديهم القدرة على وضع حدود، على سبيل المثال: يعرفون كيف يقولون لا للآخرين، لأنها ( قول لا) تأمنهم من أن يكونوا مزوحومين ومستهلكين ومجهدين نفسياً لأن لديهم الكثير من الالتزامات، لكنهم على علم بأن قولهم لا يحررهم من إكمال الالتزامات السابقة.

المصدر:

اضغط هنا

 

الكاتب عدنان أحمد الحاجي

عدنان أحمد الحاجي
عدنان أحمد الحاجي

مواضيع متعلقة

اترك رداً