قصي المؤمن ومهدي الكسار في كان ياما كان

img

رقية السمين _ الدمام

في بادرة إنسانية يتعاون الشاعر الحسيني قصي المؤمن والمخرج مهدي الكسار مع منشد إسلامي قدير في إنتاج عمل إنشادي مصور يعنى بالأطفال ذوي الهمم العالية من متلازمة داون وغيرهم من الفئات الأخرى.

وأشار الشاعر المؤمن: “أتت فكرة هذا العمل لتحاكي واقع هذه الفئة وأهاليهم، وما يتكبدونه من عناء لأجل أطفالهم. حيث تم تصوير بعض مشاهد عمل (كان يا ما كان) في معاهد ومستشفيات ومنشآت مخصصة لهم.

و قال قصي المؤمن الحاصل على شهادة البكالوريوس في التربية الخاصة -تخصص إعاقة فكرية-: “بالرغم من أني لم أنخرط في سلك التعليم لذوي الإعاقة إلا أنني أحببت أن أقدم شيئاً لهذه الفئات من أصحاب الهمم، من خلال هذا الفيديو”.

 

الكاتب رقية السمين

رقية السمين

مواضيع متعلقة

اترك رداً