أصدقاء الحياة الفطرية يحيون أراضي الأحساء وبحيراتها

img

رقية السمين – الدمام

ضمن أسبوع البيئة وتحت شعار (نحمي بيئتنا.. لرفاه مجتمعنا)، شارك فريق أصدقاء الحياة الفطرية التطوعي وفرق أخرى بتوزيع شتلات نبات الغاف، الطلح، والأراك على عدد من الاسطبلات بمنطقة بريقة الأحساء.

وذلك بالتنسيق بين مكتب وزارة البيئة و المياه و الزراعة بالأحساء عصر يوم أمس.

وتأتي هذه المبادرة للفريق ضمن عدة مبادرات حيث ساهم صباح يوم أمس الأول ٣٨ متطوع بين رجال ونساء وأغلبية من الأطفال بـ تنظيف متنزه الأحساء الوطني.

وقال أحمد بوخمسين قائد ومؤسس أصدقاء الحياة الفطرية: ” أنجزنا مبادرات كثيرة خلال أسبوع البيئة، فقد بإطلاق عددا من (الحراسين) وأسماك البلطي والسلاحف في بحيرات بريقة خلف جبل الشعبة”.

وأضاف موضحاً هدف المبادرة بقوله: “وجود هذه الحيوانات يشكل توازنا بيئياً، حيث يعد انقراضها سببا في تزايد أعداد البعوض والحشرات الطائرة بشكل كبير جداً”.

وتابع : “وكذلك من أجل زيادة المواطن البيئية لهذه الحيوانات، خصوصاً بعد دفن المصارف الزراعية و تغطية قنوات الري، التي انخفض عددها بشكل ملحوظ”.

الجدير بالذكر أن فريق أصدقاء الحياة الفطرية، جمعية المعاقين بالأحساء، رابطة شمال الأحساء البيئية، وفريق الجبيل التطوعي، والكشافة؛ جاءت ضمن  الفرق التي فعلت أسبوع البيئة بالمنطقة والأحساء.

 

الكاتب رقية السمين

رقية السمين

مواضيع متعلقة

اترك رداً