المهنا والشامسي يحصدان مراكز متقدمة في أولمبياد الفيزياء

img

بشائر: الدمام

حصد أحمد نبيل المهنا وحسين الشماسي، على مراكز متقدمة في مسابقة أولمبياد الفيزياء التي اختتمت يوم أمس الأربعاء

والذي شاركت فيه مدارس التهذيب الأهلية من إدارة تعليم الشرقية.

وتأتي مشاركة مدارس التهذيب ممثلة لفريق المملكة في أولمبياد شمال البلطيق للفيزياء 2020 بعد إلغاء الأولمبياد الآسيوي للفيزياء بسبب تفشي فيروس كورونا.

حيث تنافس الطالبين ضمن ستة طلاب من المملكة على جوائز الأولمبياد بمشاركة 111 متسابقاً من 12 دولة؛ حيث يسمح لكل دولة رئيسة بالمشاركة بـ20 متسابقاً، فيما يسمح لكل دولة من الدول الضيوف بالمشاركة بعدد محدد من المتسابقين.

كما تصدرت المملكة العربية السعودية ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع (موهبة)، بأربع جوائز عالمية في مسابقة شمال البلطيق للفيزياء 2020 التي عقدت إلكترونياً (عن بُعد) في جمهورية لاتفيا، بسبب جائحة كورونا.
حيث حصدت المملكة جائزة فضية وثلاث جوائز برونزية، فيما فاز الطالب أحمد الحيد من تعليم الأحساء بالجائزة الفضية، ونال كل من القاسم سنغالي وحسام نورولي من تعليم مكة، وهشام المالكي من تعليم الرياض، على ثلاث جوائز برونزية.

ويتكون فريق المملكة المشارك من ستة طلاب، طالبين من مدرسة التهذيب الأهلية، مُمثلة لإدارة تعليم الشرقية وهما أحمد نبيل المهنا و حسين الشماسي، فيما شارك هشام المالكي من إدارة تعليم الرياض، والقاسم السنغالي وحسام ‏نورولي من إدارة تعليم مكة المكرمة، وأحمد الحيد من إدارة تعليم الأحساء.

جدير بالذكر، أن مدارس التهذيب الأهلية تحرص على تأهيل وتدريب المبدعين فكرياً وعلمياً للمشاركة بفرق علمية في الأولمبياد الإقليمية والدولية، في الكيمياء والفيزياء والرياضيات.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً