زعيم (داعش) أبو بكر البغدادي يطل من خلال فيديو مصور

img

بشائر- الدمام
بعد خمس سنوات من ظهوره الأول، أطلَّ يوم أمس زعيم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي من خلال فيديو يحمل عنوان “في ضيافة أمير المؤمنين” صادر عن مؤسسة “الفرقان” التابعة للتنظيم المتطرف.

وتطرق البغدادي للاعتداءات التي استهدفت سريلانكا في عيد الفصح وتبناها التنظيم مؤكداً أنها جاءت “ثأراً” لمعركة الباغوز في سوريا مهدداً بشن هجمات انتقامية.

كما أصرَّ البغدادي الذي ظهر بلحية طويلة بيضاء ومحناة الأطراف، واضعاً منديلا أسود على رأسه ومفترشا الأرض إلى جانب آخرين أخفيت وجوههم على أن “معركة الإسلام وأهله، مع الصليب وأهله، معركة طويلة…”.

وذكر أن مقاتلي التنظيم المتطرف الذي مني بهزائم عسكرية متتالية على مدى السنتين الماضيتين “سيأخذون بثأرهم”.

وتظهر في بداية الفيديو، كتابة نصية تشير إلى أن تصويره تم خلال إحدى أيام شهر نيسان/أبريل الجاري، لكن إلى حد الآن لم يتم التحقق من صحة التسجيل بشكل مستقل، غير أن البغدادي يقول في بدايته إن “معركة الباغوز انتهت”، في إشارة إلى طرد التنظيم من آخر مخابئه في شرق سوريا.

وهكذا يكون البغدادي قد ظهر لثاني مرة بعد الخطبة التي ألقاها في تموز/يوليو 2014 أثناء الصلاة في جامع النوري الكبير في غرب الموصل، وذلك بعد إعلان “الخلافة” وتقديمه كـ”أمير للمؤمنين”.
الجدير بالذكر، أن الولايات المتحدة الأمريكية وضعت مكافأة قدرها 25 مليون دولار لمن يساعد في الوصول إلى البغدادي، في حين راجت منذ العام 2014 الكثير من الشائعات الغير مؤكدة بخصوص مقتله.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً