من حيث يبدأ اللوم

img

ترجمة: عدنان الحاجي

إذا ما كان هناك شخص ما  يُلام  لمعاناة شخص آخر هو سؤال ليس من السهل دائماً الإجابة عليه. اخصائي السايكلوجيا جيرتيانليليفلد يبحث في أساسيات اللوم.

لا يمكن لأحد أن  يتخلف عن رؤية أخبار الشهر الماضي (يونيو 2017) عن الحريق الذي اندلع ليلا في مجمع سكني في لندن، والذي أسفرعن مقتل ٨٠ شخصا.

وقد كان الحريق في برج غرينفيل المكون من ٢٤ طابقاً في منطقة غرب كنسينغتون بسبب ثلاجة مختلة.

وحين تحدث هذه الحوادث الرهيبة، يتبادر  السؤال فوراً عن المسؤول.

وبعد وقت قصير من وقوع الكارثة أعلنت الشرطة أنها فتحت تحقيقاً جنائياً. ولسنوات، كان السكان يعربون عن مخاوف من أن تدابيرالسلامة من الحريق في المبانى غير كافية.

فـ هل  يلقى اللوم على جمعية الإسكان أو مجلس الإسكان  ل٨٠ حالة وفاة، وهل ينبغي معاقبة هذه السلطات؟ وبطبيعة الحال سيكون هذاالأمر متروكاً  للمحاكم لتبت فيه، ولكن ماذا يعتقد الناس؟ التبصر  من السيكولوجية الاجتماعية تبين لنا ما هي انواًع  الإجراءات التي يُنظرإليها على أنها غير أخلاقية و/ أو مستحقة للوم.

مسألة النوايا 

نظريات اللوم الكلاسيكية تبدأ من فرضية أن هناك عاملين يحددان معاً ما إذا كان فعل ما يسبب ضرراً للآخرين يعتبر غير أخلاقي ومستحقاًللوم.

أولاً:يجب أن تكون هناك علاقة بارزة بين أفعال شخص  ومعاناة آخر.

وثانياً:يجب أن يكون العمل متعمداً: أي أنه  يجب أن يكون قد نفذ بشكل مقصود لإلحاق أذىً بالناس.

إن عدم استبدال أجهزة الإنذار عن الحريق أو عدم تركيب أبواب مضادة للحريق لم يؤدي مباشرة إلى وفاة سكان الشقة، ومن المؤكد أنه لميكن قصد السلطات إلحاق الأذى بالناس.

ومع ذلك، يبدو من غير المرجح أن تنجو هذه السلطات من العقاب.

وتظهر أحدث الرؤى من السيكولوجية الاجتماعية بالفعل أن نظريات اللوم الكلاسيكية لا تصلح للتطبيق دائما في هذا المجال.

هناك الكثير من الحالات التي يتم فيها إدانة الناس أو ينظر إليهم على أنهم غير أخلاقيين على الرغم من أنهم لم يتسببوا مباشرة في معاناةالآخرين، وليس لديهم أي نية ليسببوا للناس اي أذىً.

اللوم دون ضرر أو نية ( ضرر) 

ويمكن أن تعتبر المحاولة الفاشلة لإحداث ضرر بالآخرين جريمة جنائية.

إذا حاول شخص ما تفجير حزام ناسف ولكنه لم ينجح، فهذا يُنظر إليها بالطبع على أنها جريمة يُعاقَب عليها، على الرغم من أنها لم تؤديمباشرة إلى معاناة أشخاص آخرين. وعلى العكس من ذلك، ينظر إلى الآثار الجانبية السلبية غير المقصودة أيضا على أنها سلوك غيرأخلاقي.

إذا قام ضابط شرطة بمطاردة لص سيارة ثم تسبب في المزيد من الحوادث المميتة على الطريق السريع من خلال متابعة مرتكب الجريمةبشكل متهور، فمن المحتمل أن يعتبر ذلك الضابط أنه يستحق اللوم

  

وأظهرت الأبحاث أيضا أن الناس الذين يظهرون سروراً  في معاناة شخص آخر يُفترض اعتبارهم على أنهم غير أخلاقيين، حتى مع عدمتسببهم لِـ عناءً  في الواقع. لاعب التنس على سبيل المثال، الذي يفرح  بشكل ظاهر عندما يكسر خصمُه ساقَه، من المرجح أن ينظر إليه علىأنه  غير أخلاقي.

وتبين البحوث الأخيرة بنهاية المطاف، أن الناس الذين يستفيدون من مصائب الآخرين يعتبرون أيضا غير أخلاقين.

فالسلوك مثل الاستثمار في الأسهم التي تزداد قيمتها بفضل زلزال في بلد نام، على سبيل المثال، يميل إلى أن ينظر إليه على أنه أمرمستهجن.

الإهمال

لذلك اتضح أن السلوك لا ينظر إليه فقط على أنه يستحق اللوم أو غير أخلاقي لو كان هناك علاقة سببية بين السلوك ومعاناة الآخرين، و/ أوإذا كان مقصودا.

ويمكن أن تدان جمعية أو مجلس الإسكان  في لندن حتى لو كانت نواياهما قد لا تكون خاطئة.

في هذه الحالة يشار إلى أنه إهمالاً من هذه السلطات حيث يعتبر جديراً باللوم.

تظهر الحلقة النهائية المرحة من المسرحية السينمائية سينفيلد شيئا مماثلا: توضع الشخصيات الرئيسية في السجن لأنها تفشل في مساعدة(وحتى الضحك على) شخص يتعرض للسرقة.

ومع فضاعة هذا النوع من الحوادث هو أحد الآثار الجانبية الإيجابية، وهو أن تدابير السلامة من الحرائق يجري تنفيذها حاليا في ستين منالأبراج السكنية الأخرى في المملكة المتحدة لمنع حدوث هذا النوع من الكوارث في المستقبل.

الكاتب عدنان أحمد الحاجي

عدنان أحمد الحاجي
عدنان أحمد الحاجي

مواضيع متعلقة

اترك رداً