بيت السرد يناقش أسلوب العلاج النفسي بالسرد القصصي.

img
بشائر الوطن 0 هاجر القضيب الوسوم:

 

هاجر القضيب – الدمام

أقام بيت السرد يوم الأمس التاسع من صفر الجاري، بمسرح جمعية الثقافة والفنون بالدمام محاضرة بعنوان ” العلاج النفسي بالسرد القصصي”، ألقاها استشاري علم النفس الإكلينيكي محمود محمد رشاد بإدارة الدكتور مبارك الخالدي.

حيث أشار الدكتور محمود، من خلال استعراضه للعلاقة بين الدراسة العلمية للسلوك الإنساني وَالادب الى أن العلوم بشكل عام تهدف إلى تحقيق الرفاهية النفسية والحفاظ على صحة العقل الخالية من الاضطراب.

وَسلط فيها الضوء على أهم الأساليب الفنية في العلاج النفسي عن طريق السرد القصصي، حيث يمكن أن يُنمي وعي هؤلاء الأشخاص بذاتهم لزيادة وتعزيز قدراتهم نفسياً، وبالتالي استطاعتهم على التعامل مع الأعراض النفسية والتمتع بالحياة من خلال انتاجهم للفن القصصي.

وَأشار الى أن المهمة الأساسية في العلاج بالسرد هي مساعدة المريض في العثور على ذاته من خلال قصته بكلماته الخاصة وفقاً للفلسفة وراء هذا العلاج.

و أكد قائلاً: “إنّ الفرضية الرئيسية وراء هذا العلاج – السرد – هي أن الفرد منفصل عن مشاكله وهذه الفكرة تجعله يتحدث عن الحقيقة الخاصة به”

كما ذكر تقنية ” إعادة التأليف أو إعادة القصة، حيث يستكشف المرضى تجاربهم الخاصة للعثور على تعديلات جديدة تماماً، بقوله ان نفس الأحداث يمكن أن تحكي مائة قصة مختلفة، لأننا جميعاً نترجم التجارب بشكل مختلف “.

وَشدد على أهمية احترام المريض، والمحافظة على أسراره، بالنظر إلى حاجته لفهم ذاته ليتمكن من التعامل مع الواقع، والتعبير عن نفسه دون وصفه بمريض أو مضطرب، بقوله:” ليس الشخص السوي من يخلو من الأعراض النفسية، الشخص السوي هو من يتجاوز الأعراض ويعيش واقعة في علم النفس الإيجابي”.

كما ساهمت مشاركة الحضور الفاعلة، في تعدد النماذج الحياتية المطروحة، وتقريب الصورة من الواقع المعاصر وفق تجاربهم.

ومن الجدير بالذكر أن البداية المنظمة لـِ العلاج بالسرد ترجع إلى مايكل وايت وَ ديفيد أبيستون خلال الفترة ما بين 1970 الى 1980.

 

 

_

الكاتب هاجر القضيب

هاجر القضيب

مواضيع متعلقة

اترك رداً