شُعلة من نُور..!

img

ميثم عبد المحسن السلطان – الدمام

 

بشوق العنكبوت إذا تداعى

لتنسج شوقها في الغار شكلا

 

بشوق غمامة تاهت طويلا

وما وجدت سوى المختار ظلا

 

بشوق أراكة حنت وأنت

وصاحت تنشد المأمول مهلا

 

آتيت مدثرا بالشعر وحياً

وشوقي مثل ذلك الوحي ثقلا!

 

فيامن قد رقى حتى تدلى

وأنزل منزلا ما كان سهلا

 

فلما تمتليء بغرور نفس

وعدت تشارك الفقراء أكلا !

 

فقم واجلي عن الأكوان حقداً

وقم وانزع من الإنسان وحلا

 

أنر بين الضلوع تراث حب

ومد به مدى الأبصار نخلا

 

ففقرك لم يكن إلا إقترابا

من الإنسان حين يعيش ذلا

 

ويتمك لم يكن إلا طريقا

لكي تلقى من الزاد الأقلَّا

 

تسير منزهاً من كل سوء

فلم تحمل سوى الأخلاق رحلا

 

تنام الترب حتى صار طهرا

وقد نسجت لك الأشواك نعلا

 

فلم تشكو لغير الله ضراً

وأيام الأسى بخطاك حبلى

الكاتب ميثم السلطان

ميثم السلطان

مواضيع متعلقة

اترك رداً