السعودية بـ مُدنها.. تُشارك في (ساعة الأرض)

img

بشائر – الدمام

أعلنت العديد من الدول ومن بينها المملكة العربية السعودية، مشاركتها في مبادرة (ساعة الأرض)، والتي اعتمدتها منظمة الصندوق العالمي للطبيعة بتخصيص آخر سبت من شهر مارس كل عام. 

وذلك لمدة ساعة واحدة، من الساعة الثامنة والنصف إلى التاسعة والنصف بالتوقيت المحلي للدول المشاركة بالمبادرة.

حيث يتم إطفاء الأنوار والأجهزة الكهربائية والإلكترونية غير المهمة وإشعال الشموع، في بادرة لتشجيع الموطنين على السلوكيات الإيجابية نحو البيئة ولرفع الوعي بخطر التغير المناخي بالعالم. 

الجدير بالذكر أن مدينة سيدني الأسترالية أول مدينة تحتفل بساعة الأرض في العالم عام 2007،  ثم تحولت بعدها إلى حدث عالمي يشارك به قرابة 1.8 مليار نسمة حول العالم.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “السعودية بـ مُدنها.. تُشارك في (ساعة الأرض)”

  1. عبدالله حسين اليوسف

    الأرض التي نعيش عليها التى للاسف تم تحديدها بدول و حواجز .
    اي عالم غربي وشرقي

    مهما كانت الظروف فكلنا نعيش على هذا الكوكب الجميل باختلاف مناطق و مناخه
    بما يحتوي من البشر
    وكلنا يحلم إلى امتلاك ارض يبني فيها بيت العمر .
    وبعد أن يعمر الأرض طولا وعرض يريد بعد موته أن يكون بداخلها في مكان يحترم به الإنسان من قبر .
    وكلنا يحلم أن يحافظ على الأرض ما يقوي ويدعم العيش الكريم عليها ويجنبها الحروب و التلوث و مايفسد الحياة الكريمة
    وتصبح مصدر قلق وعدم الاستقرار على كافة الأصعدة.

    وكما يدعو الاسلام الكريم من يحي الأرض فهو يملكها اي الأعمار بكل ما هو يضمن العيش والاستفادة من ما يزرع و يؤكل و يلبس و يتربى من حيوان داخل البر والبحر
    بدون إسراف أو تبذير حتى يحفظ للأجيال القادمة من ثروات مائية وسمكية وزراعية وخصوصا من ثروات معدنية

اترك رداً