النمر يوضح تأثير السهر على صحة القلب

img

ميمونة النمر-الدمام

أكد الدكتور خالد النمر، إستشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين، من خلال حسابه الرسمي على تويتر، أمس الأحد، العلاقة الوثيقة بين صحة القلب والنوم.

وأوضح، عبر سلسلة تغريدات أخرى، أن هناك دراسات حديثه نشرت منذ اسبوع في بوسطن تشير إلى أنه كلما قلت عدد ساعات النوم عن سبع ساعات يومياً، زادت احتمالية ارتفاع الضغط والكلسترول وأمراض القلب.

وأشار، إلى أهمية البدء بالنوم، وليس فقط كمية النوم، موضحا أنه كلما كان هناك إختلاف كبير في وقت بدء النوم أكثر من ساعتين، واستمر ذلك لسنوات عدة؛ زادت احتمالية السمنة ، وارتفاع الضغط والكلسترول والسكري.

ولفت الدكتور النمر قائلا: “هناك فئات يضطرهم عملهم، لعمل الشفتات الليلية، وهم ركيزه من ركائز الأوطان، في كل أنحاء العالم، وعادة مايتنقل موضوع الشفتات، بين فريق العمل الواحد، ولايثبّت على شخص معين”.

وفي السياق، شدد على العاملين ليلا بضرورة مراقبة الضغط، والسكر، والكلسترول، إضافة للإهتمام بالرياضة.

‏ومن جهته، ذكر، أنه ليس المقصود من التغيرات الطارئه والمؤقته في جدول الإنسان اليومي، لأي ظرف طارئ؛ ولكن المقصود من يكون جدول نومه غير منظم نهائيا ولسنوات طويلة.

‏وأضاف، ناصحا: “نظّم وقت نومك، مثل تنظيم وقت عملك، ولا تجامل في ذلك أحداً”، محذرا من المفهوم السائد: “اسهر عادي في أوقات الدوام، وأعوض النوم في الويك إند”.

وردا على سؤال، أحد المغردين، حول الوقت المناسب للتوجه للسرير، أجاب الدكتور النمر: “الساعة العاشرة والنصف، وكل وظروفه”.

‏كما كشف، أن الوقايه من أمراض القلب ليست في غذاء واحد، “مهما ادعى من يسوّقه”، وانما بالإكثار من الخضروات والفواكه، ومراقبة الكلسترول والضغط والسكر، والرياضة اليوميه، والابتعاد عمّا يسبب التوتر.

الجدير بالذكر، أن حساب الدكتور خالد النمر بتويتر حساب توعوي، يهتم بنشر المفاهيم الخاطئة والمغلوطة المنتشرة في المجتمع، التي قد تضر حياة الناس، وتؤثر على صحتهم على المدى القريب والبعيد.

كما خصص الدكتور يومياً ساعة من وقته، للإجابة عن أسئلة الناس، واستفساراتهم، وكذلك نشر المعلومات الجديدة، والمهمة، حول صحة وأمراض القلب بشكل عام.

الكاتب ميمونة النمر

ميمونة النمر

مواضيع متعلقة

اترك رداً