الصحة تحيل ممارسي الوشم بلا ترخيص على النيابة

img

بشائر-  الدمام

أكد مدير إدارة الالتزام بالشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة علاء مفتي في تصريح له أن الملاحقة القانونية ستطال كل ممارسي عمليات “الوشم” من دون ترخيص، إذ ستتم إحالتهم إلى النيابة العامة، داعياً إلى الإبلاغ عن أي شخص أو محل أو صالون نسائي يمارس هذا النوع من النشاط بشكل غير نظامي.

وأضاف علاء مفتي أن ممارسة أي نشاط طبي بدون الحصول على ترخيص مزاولة المهنة حسب الأنظمة والتعليمات المتبعة يعتبر أمرا مرفوضا تماما، وأن من يمارس هذه النشاطات كـ”الوشم” أو “المايكروبليدنق” أو “حقن الفلر” أو “البوتكس” فهو عرضة لإلقاء القبض عليه والإحالة على النيابة.

وحدد العمل الطبي في كل من يرخص له بمزاولة المهن الصحية كالأطباء البشريين وأطباء الأسنان، والصيادلة الأخصائيين، والفنيين الصحيين، والأخصائيين النفسيين والاجتماعيين، وأخصائي التغذية والصحة العامة، والقبالة، والإسعاف، ومعالجة النطق والسمع، والتأهيل الحرفي، والعلاج الحرفي، والفيزياء الطبية، وغير ذلك من المهن الصحية الأخرى التي يتم الاتفاق عليها بين وزيري الصحة والخدمة المدنية والهيئة السعودية للتخصصات الصحية.

من جهته، أكد مدير الإدارة العامة للشؤون الرقابية والأسواق في أمانة المدينة محمد أمين الشتاء أن نشاط منشآت التزيين النسائي المرخصة من الأمانة يقتصر على قص وتصفيف الشعر واستخدام المساحيق وتزيين البشرة والأظافر، دون السماح لها بممارسة أي أنشطة طبية أو استخدام أجهزة أو معدات طبية أو أجهزة ليزر داخل منشآتها.

ولم يستثنِ مدير الإدارة العامة للشؤون الرقابية والأسواق الممارسين في البيوت بعيدا عن أعين الرقابة حيث أكد أن التعامل معهم يتم على ضوء البلاغات أو التحريات المرصودة من خلال لجان الضبط المختلفة المشتركة بين الجهات، والتي تعتمد عناصر الرصد والتحري والمداهمة والضبط النظامي، ولها عقوبات حسب كل حالة واختصاص كل جهة.

وأشار الشتاء إلى أن منشأة التزيين النسائي تخضع للرقابة الدورية وفي حال ملاحظة هذا النوع من المخالفات يتم تطبيق لائحة الجزاءات البلدية بتطبيق غرامة تبدأ من 2000 ريال إلى 10000 ريال مع إغلاق المنشأة وتضاعف العقوبة في حالة تكرار المخالفة.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً