بٰسمة هِلاٰل

img

 

ميثم السلطان

أعادتُكَ التَّبسُمُ يا هِلال
طواهُ الموتُ وسطَ القبرِ غابْ
تمرُّ الذكرياتُ على قلوبٍ
كواها الفقدُ , فقدكُمُ عذابْ
فتذكر بسمة للشيخ لما
يلاقي شيخنا, طفلاً, شبابْ
فتجري دمعةٌ وتجرُّ أخرى
قطارُ الدمعِ وسطَ الخدِّ ذابْ
وتجهشُ أنفسٌ ذكرتكَ لحظة
ويختلطُ المصابُ معَ العتابْ
لمَِ غادرتنا عجلاً سريعا
وخلفتَ الأحبةَ والصِّحابْ
أعادتُكَ التَّبسُمُ يا هلال
وعادتُنا البكاءُ على الغيابْ

 

الكاتب ميثم السلطان

ميثم السلطان

مواضيع متعلقة

اترك رداً