صُناع الحماية عشاق الحسين

img
أقلام 0 ميمونة النمر الوسوم:,

ميمونة النمر

كادراتنا العزيزات..
على درب الحسين توحدت القلوب المعجونة بنور الولاية، وتسابقت الخطى بروح خالصة لله، وتكاتفت السواعد لآداء الواجب الرسالي ساعية ومسطرة شعار الوحدة(أبد والله ما ننسى حسيناه)؛ نداءاً يتجدد وهجه كل عام ولا ينطفىء.

جاءت التلبيات منذورة لله ولآل محمد وللمجتمع، تستشعر عظمة الخدمة الحسينية، وبتكليف ذاتي انصهرت بعشق الحسين، وفي سبيل الملحمة العاشورائية السامية كان الوفود فداءا عند أبواب المأتم.

فيا لنبل السائرين على خطى الرحمة المهيمنة بغدق الإنتماء، في دوامة تتشاطر التفاني والعمل الدؤوب، تقديرا واعيا للمسؤولية.

قلائد من شكر وثناء يامن بذلتم أوقاتكم وراحتكم، وأقدس معاني العرفان والإمتنان للصفوة المؤمنة، هنيئا هذا التشريف لرياحين حسينية باذلة ومتوقدة صُناع الحماية وأنموذج لا يضج ولا يتعب، ساكبين أنفسكم المتلاحمة كحصن حصين حفاظا على أرواح الموالين.

ولتكن أيام خدمتكم رابحة ووفيرة بثمرات فيّاضة من مدرسة عاشوراء، وكل عام وأنتن على خط الحسين، جهد مذخور ونظرة لطف وعناية تشملكم دائما والحمد لله رب العالمين.

الكاتب ميمونة النمر

ميمونة النمر

مواضيع متعلقة

اترك رداً