الصيام وتحسين مناعة الجسم لمحاربة فايروس الكورونا

img

بتول الطاهر

قال عز من قائل في الآية 184 من سورة البقرة: “وأن تصوموا خير لكم”
– رسول الله (صلى الله عليه وآله): صوموا تصحوا (1).
– الإمام علي (عليه السلام): الصيام أحد الصحتين (2).

الصيام يُمَارس في ديانات كثيرة غير الإسلام كالمسيحية واليهودية والهندوسية بشتى الأشكال. فمثلاً في دين الكاثوليكية في العادة يقوم المسيحيين “بالصيام الأسود” وهو أن يصوم المرء طوال اليوم وألا يأكل أي وجبة إلى بعد غروب الشمس. ولا يُسمح للشخص أن يأكل أكثر من وجبة في اليوم وشرط ألا تحتوي الوجبةة على لحم (مثل اللحم الأحمر أو لحم السمك) أو منتجات اللحم كالحليب والزبدة. وأما اليهود فهم يصومون في السنة ٦ أيام ومن ضمنها صيام “يوم الغفران” وهو أن يمتنع الشخص عن الأكل أو الشرب لمدة ٢٥ ساعة. في كل من هذه الأديان أُمر وحُثَ الصيام في كتبهم المقدسة بصور مختلفة. ومع اقتراب شهر رمضان الكريم وانتشار هذا الفايروس الشنيع خطر على بالي أن ابحث في فوائد الصيام وهل الصيام يحسن مناعة الإنسان؟

في دراسة العالم البيولوجي “فالتر لونقو” وزملائه في جامعة (University of Southern California) من عام ٢٠١٤، وَجد أن الصيام يقلل من عدد الخلايا البيضاء في الجسم وبذلك يحفز جهاز المناعة بأن يبدأ بإنتاج خلايا دم بيضاء جديدة! خلايا الدم البيضاء هي العنصر الأساسي لجهاز مناعة الجسم. عندما تقوم بالإفطار بعد الصيام، وفقاً للدراسة العلمية، فإن خلاياك الجذعية تكون فعّالة بحيث أنها تجدد الخلايا التي استُعمِلت. المبدأ وراء الصيام بأنه يساعد الجسم على التحويل من أيض الجلوكوزGlucose (وهو عملية هضم الكربوهيدرات في الجسم) إلى أيض الكيتونKetone (وهو عملية هضم الأحماض الدهنية في الجسم التي تحدث عندما يكون هناك قلة في مدخول الطعام في الجسم). عملية أيض الكيتون لها فوائد أكثر من أيض الجلوكوز المعتاد؛ وفقاً لورقة البحث في مجلة (New England of Medicine) بعنوان (آثار الصيام المتقطع على الصحة، الشيخوخة، والأمراض). غير أن الصيام يزيد في مناعة الجسم هو أيضاً يساعد على فقدان الوزن، تقليل الالتهابات في الجسم، وقد يُحسن أيضاً من أعراض التهاب المفاصل والتهاب المفاصل الروماتويدي (مرض مناعي ذاتي يصيب مفاصل اليدين، الرسغين، والركبتين). لكي يستفيد الجسم من الصيام يجب أن يصوم الشخص على الأقل لمدة ٢-٣ أيام. ممارسة الرياضة، شرب على الأقل ٣-٤ لتر من الماء يومياً، غسل اليدين بشكل منتظم، وتناول الفيتامينات الأساسية هي خطوات مهمة جدًا في الحماية من هذا الفايروس ودمتم سالمين.

المصادر:
(١) الدعوات للراوندي: ٧٦ / ١٧٩.
(٢) غرر الحكم: ١٦٨٣.

‏https://www.forbes.com/sites/stevensalzberg/2020/01/06/can-intermittent-fasting-reset-your-immune-system/#315f715a27ac

‏https://www.cell.com/cell-stem-cell/fulltext/S1934-5909(14)00151-9

‏https://www.nejm.org/doi/10.1056/NEJMra1905136

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً