مصادر لبشائر: بيان الحوزة كان رسالة خاصة وليس عامة

img

كمال الدوخي: الدمام
أوضحت مصادر من إدارة الحوزة العلمية بالأحساء لصحيفة بشائر، بأن البيان الصادر لمساعدة المتضررين من طلبة العلوم الدينية بسبب تداعيات كورونا، والتسجيل لصرف مساعدة مالية؛ هو بيان خاص وموجه لمنسوبي الحوزة فقط.

وذكر المصدر، بأن ربما هناك من نشره خارج نطاق منسوبي الحوزة بحسن نية، “إلا أننا في الحوزة عندما نوجه خطاب لمنسوبينا في (القروب) الخاص بالحوزة في العادة لا يخرج لعامة الناس”، وقال: “كنا ننوي الوصول للمقصودين إلى أماكنهم، لكن قرار الحظر الإحترازي حال بيننا وبينهم، فوجدنا أيسر طريقة هي الاستعانة بالتقنية لتسجيل الأسماء ولكي يكون عملنا منظم”.

وفي جوابه حول أسباب هذه المبادرة قال: “الجميع متضرر نتيجة هذه الجائحة، والحوزة ومنسوبي الحوزة ووكلاء المرجعية يقومون بمبادرات لتلمس من هو في حاجة من جميع المؤمنين، في وسط هذه الظروف التي تضرر منها التاجر والمقتدر فكيف بأصحاب الدخل المحدود”.

يذكر بأن مبادرة الحوزة تأتي ضمن مبادرات عديدة يقوم بها جهات ومؤسسات وأبناء الوطن، للوقوف على حاجة المتضررين من جائحة كورونا، وكل جهة تقوم بما تتمكن لمن تستطيع الوصول إليه.

الكاتب كمال الدوخي

كمال الدوخي

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “مصادر لبشائر: بيان الحوزة كان رسالة خاصة وليس عامة”

  1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخي وعزيزي الطلبة معروفين لديهم عن بكرة ابيهم ويعلمون ظروفهم بالدقة(ان كنت تعلم فتلك مصيبة وان كنت لاتعلم فالمصيبة أعظم)
    لأنه لايوجد طالب علم لايتيمز بالتعفف وان وجد فالمصيبة اعظم
    وطريقة التوصيل بأمكانك إعطائه فكرة الحوالة البنكية

اترك رداً