الدكتور الطاهر: الأطفال معرضون للضغوطات النفسية

img

رقية السمين: الدمام

بثت بشائر live مساء أمس الأول، أولى حلقاتها المتسلسلة والممتدة حتى مساء الخميس، في دروس علم النفس الأسري التي يقدمها الدكتور مهدي الطاهر.

وتطرق الدكتور الطاهر في حديثه إلى أن الأطفال قد يكونون معرضين للضغوطات النفسية في ظل ظروف الحجر الصحي المنزلي، وغالبا ما تبدأ علاماتها بالظهور بعد الأسبوع الرابع من العزلة، وقد تتحول إلى اكتئاب أو عدوانية أو مشاكل أخرى.

وأوضح أن إلمام الأبوين بعلم النفس يمكنهما من تحسين إدارتهم للأسرة والمشاكل التي قد يواجهونها، وإعادة المركب إلى شاطئ الأمان، الذي يوصلهم إلى الاستقرار النفسي، والذي له تأثير كبير في نمو البنية العقلية والجسدية للأطفال.

من جهة أخرى أكد الطاهر أن علم النفس الأسري يساعد الأسر المنجبة وغير المنجبة في اجتياز التحديات التي تمر بها، خصوصاً في الأوضاع الحرجة، كما هو الوضع اليوم، في ظل الحجر المنزلي، وتحويل هذا الظرف الصعب إلى “فرصة للجلوس المبارك”، لخلق حالة من الاستقرار النفسي والعاطفي، وتوطيد العلاقات على الصعيد الأسري.

وختاما أشاد الدكتور مهدي الطاهر بجهود صحيفة بشائر الإلكترونية، في تفعيل قنواتها وحساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، وإنشاء “مشروع افتراضي واعي”. فيما شجع المتابعين من الآباء والأمهات على صرف جزء من وقتهم خلال الحجر المنزلي في متابعة الندوات والدورات الإرشادية الأسرية على المنصات الافتراضية.

جدير بالذكر أن البث المباشر لعلم النفس الأسري يبدأ في تمام الساعة الثامنة والنصف.

الكاتب رقية السمين

رقية السمين

مواضيع متعلقة

اترك رداً