خمسة أشياء يمكن لفيروس كورونا أن يعلمنا إياها عن الحياة والموت

img

ترجمة: عدنان أحمد الحاجي

جائحة  كوفيد-19 والتغطية الإخبارية الشاملة التي جاءت معها، أدت إلى تغيير العديد من مجريات حياتنا بين عشية وضحاها على ما يبدو.

في المملكة المتحدة، كما هو الحال في العديد من البلدان، تشمل هذه التغطية الإخبارية عدد الوفيات اليومية، وللمرة الأولى في حياة الكثير من الناس، يتعين عليهم مواجهة معدل الوفيات عندهم وموت أحبائهم، قد تكون مواجهة هذه الحقيقة مؤلمة ومعيقة، ولكن في عملي كبرفسور في دراسات الموت وجدت أنها توفر فرصة لإعادة اكتشاف الحقائق المتعلقة بالحياة- على المستوى الفردي وفي المجتمع.

فيما يلي خمسة أشياء إيجابية يمكن أن يعلمنا الموت إياها عن الحياة

1. خمسة أشياء يمكن لفيروس كورونا أن يعلمنا إياها عن الحياة والموت غير منظورك للحياة، يمكن للمحن المشتركة[ بين الناس] أن تعزز الإحساس بالانتماء إلى المجتمع، والتآلف مع الآخرين، والتي يمكن أن تكون محجوبة في الأوقات العادية.

والصعوبة تتمثل في استدامتها بعد انتهاء هذه الشدة، كما يمكن أن تؤدي المواجهات الشخصية مع معدل الوفيات إلى إحداث نقلة( تحول)، في حياة الشخص.

فإن المواجهات المجتمعية مع معدل الوفيات لديها القدرة على احداث تغيير( تحول) في حياة المجتمع، يمكن أن تؤدي الكارثة  والجائحة والحرب إلى زعزعة الاستقرار في الترتيبات و  المسلمات الاجتماعية اليومية، إلى المساعدة على التغيير الاجتماعي العميق.

يمكن القول إن الموت الأسود ساعد في إنهاء الإقطاع، وساعدت كارثة تشيرنوبيل على الإسراع في انهيار الاتحاد السوفياتي، وساعدت تجربة التضامن المجتمعي.

وتدخل الدولة خلال الحرب العالمية الثانية، على دعم رغبة المملكة المتحدة في إقامة دولة الرفاهية، هذه الجائحة لديها القدرة على تغيير المجتمع نحو الأفضل، إذا تمكنا من اغتنام هذة الفرصة، 2. ويسلط الضوء على قوة الطبيعة يرغب الكثيرون في الاعتقاد أنهم سادة العالم المادي، بما في ذلك السيادة على أجسادهم.

تدهور الجسم- سواءا بالمرض أو الإعاقة أو الشيخوخة أو الموت في نهاية المطاف – يكشف عن محدودية هذة المزاعم.

على نطاق أوسع، البشر يدمر عالم الطبيعية( الطبيعة)، مما سبب في انقراض آلاف الأنواع ‪species‬  بمعدل مطرد، الآن، الطبيعة، بشكل فيروس صغير( حقير) يهدد بشكل خاص البشر، ويذيقنا من نفس الكأس الذي جرعناه الطبيعة.

الفيروس- كالزلازل والفيضانات والكوارث الطبيعية الأخرى-يذكرنا بأن البشر هم أيضا جزء من عالم الطبيعية( الطبيعة).

3. ويفوي الترابط تظهر أشكال جديدة من البطولات بين العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية، عمال النظافة وسائقي التوصيل ومحاسبي المشتروات( الكاشيرية)، وجامعي القمامة والمتطوعين، من التصفيق لمقدمي الرعاية الذي تقوم به الأحياء السكانية في بعض البلدان إلى انتعاش علاقات حسن الجوار وحركة التطوع، الجائحة خلقت شبكات من العطاء( التبرع)، والأخذ( الإستلام)، أفراد العائلة والأصدقاء البعيدون عن بعضهم منذ مدة يعودون الى التواصل.

ما يفعله الناس الآن شيء مهم، ويمكن أن يوفر معنى للحياة كانت غائبة للأسف في العديد من الوظائف اليومية النهارية، التي تبدأ من الساعة  التاسعة صباحا إلى الساعة الخامسة عصرا.

أمضى عالم الاجتماع والمفكر مايكل يونغ ‪Young‬( اللورد يونغ من دارتينغتون  ‪Dartington‬) حياته في توثيق وتعزيز التضامن الاجتماعي في بريطانيا- حيث ساعد في تأسيس دولة الرفاهية في أربعينيات القرن الماضي، ثم ألف دراسة سوسيولوجية عن الأسرة والقرابة في شرق لندن.

في التسعينات، كتب في دراسة عن الأشخاص الذين يموتون بسبب السرطان أن الموت، على الرغم من أنه يقطع العلاقات، يمكن أن يجمع الناس أيضا.

4. ويوفر فرصة للمراجعة التعامل مع معدل الوفيات يدفعنا إلى إعادة تقييم حياتنا، هناك أوقات رئيسية في دورة الحياة حيث من المحتمل أن يحدث لنا هذا، أحد هذه الأوقات هي أزمة منتصف العمر، وأخرى عند دخول مرحلة الشيخوخة- الناس يراجعون ما فعلوه إلى الآن، وقد يجدون أنفسهم راضيين عن ذلك، أو يقررون التغيير، أو قد يندمون على أن الأوان قد فات لإحداث  تغيير.

قد تؤدي الجائحة إلى قيام البعض بمراجعة مسير حياتهم، حين  لا يزال أمامهم عقود من العمر كافية للعمل على مراجعة مسيرة حياتهم.

ليس فقط المجتمعات بأكملها، ولكن قد يقرر بعض الأفراد العيش بأساليب جديدة، 5. ويجعلنا نحتاج للتحدث عن الموت
التعامل مع معدل الوفيات له أيضا بعض الملازمات العملية البسيطة، مهما كانت لياقتك وشبابك، يجب عليك كتابة وصية والتحدث بصراحة وبانفتاح مع أقرب الناس إليك عن أفكارك وآمالك ومخاوفك.

تحدث عن العلاج الذي تريده أو لا تريده إذا أصبت بكوفيد-19 وتدهورت صحتك، ولكن كن على علم أنه مع  زحمة كل من الخدمات الصحية والأسرة، لا يوجد ضمان بتنفيذ رغباتك- مع أن مناقشتها أولا تساعد على تلبيتها بالتأكيد، درس الموت هنا هو عن محدودية سيطرتنا على حياتنا.

الكاتب عدنان أحمد الحاجي

عدنان أحمد الحاجي

مواضيع متعلقة

اترك رداً