قسم النساء والتوليد بالمواساة يودع الدكتورة الزهراء

img

ميمونه النمر: الدمام

رحلت الدكتورة فاطمة ﺍﻟﺰﻫﺮﺍﺀ-إخصائية النساء والتوليد-بمستشفى المواساة بالدمام، متأثرة بإصابتها بفايروس كورونا حيث غيبها الموت أمس، بعد مسيرة إنسانية ومهنية حافلة بالعطاء والتفاني في معالجة وخدمة المرضى.

فيما ساد الحزن العارم بين الأوساط النسائية عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبالخصوص، النساء اللاتي يترددن على العيادة لعدة شهور لمتابعة علاجية أو جراء الحمل، مؤكدين أنها شخصية محبوبة، عرفت بدماثة خلقها وطيب معشرها.

وفي هذا الصدد، كتب الدكتور أشرف علي بحسابه على تويتر: ( لله الأمر وإنا لله وإنا إليه راجعون توفت إلى رحمة الله زميلة دفعتي قصر العيني ١٩٨٥..الدكتورة فاطمة الزهراء أحمد استشارية النساء والتوليد بالسعودية بعد معاناة رهيبة مع كورونا، اللهم ادخلها في عبادك وادخلها جنتك).

وبدورها ترحمت مشاعل على الدكتورة الزهراء؛ مُعربة عن تعازيها وفقدها قائلة: (الله يرحمها كانت مش بس دكتوره كانت صديقه لمرضاها وحنونه عليهم).

جدير بالذكر أن الدكتورة فاطمة الزهراء انضمت الى مستشفى المواساة عام 1991م، ولديها خبرة أكثر من 25 في أمراض النساء والتوليد، وقدمت لسنوات إسهامات لأجيال متعاقبة؛ ستبقى خالدة في أذهان النساء.

 

 

 

الكاتب ميمونة النمر

ميمونة النمر

مواضيع متعلقة

اترك رداً