وزير التعليم: حضور المعلمين والطلاب على منصة مدرستي (إلزامي)

img

بشائر: الدمام

ذكر وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، أن الأسابيع الـ7 التي ستكون فيها العملية التعليمية عن بُعد، كفيلة بتقييم الوضع واتخاذ القرار المناسب للفترة المقبلة.

ولفت الوزير خلال حديث لـ ( قناة العربية ) اليوم (الجمعة)، أن المدة تم تحديدها من قبل وزارة الصحة، كون هذه الفترة تصادف إنفلونزا الشتاء لمعرفة مدى حدوث موجة ثانية لفيروس كورونا، مؤكداً على وجود لجان تسعى لتقييم الوضع بعد 7 أسابيع.

وأشار أنه على  ضوء ما تتوصل إليه من نتائج سيتم اتخاذ قرار العودة (حضورياً)، خاصة إذا كان هناك انخفاض في حالات كورونا، أو الاستمرار في التعليم عن بعد.

في السياق ذاته، أوضح وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ عن  مدى توفر اللقاح وبأنه سيكون سبباً في استمرار الدراسة عن بعد؛ إلى أنه لا يمكن ربط قرار عودة الدراسة الطبيعية بشيء (مجهول)، مشيراً إلى أنه لا بد من التعايش مع الوضع الجديد في ظل المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها المجتمع والطلاب وأعضاء الهيئات التدريسية.

كما شدد على أن الطالب يجب عليه ارتداء الزي المدرسي قبل دخوله إلى منصة مدرستي، مشيراً إلى أن هناك 20 قناة تلفزيونية فضائية لبث الدروس للطلاب، في حالة عدم تغطية الإنترنت في بعض المناطق، منوهاً إلى إعادة بث الدروس حتى اليوم التالي، من أجل منح الفرصة لمن فاتتهم الدروس لأي سبب للتمكن من حضورها.

وأكد الدكتور آل الشيخ أن حضور المعلمين والطلاب على منصة مدرستي (إلزامي)؛ موضحاً أن حضور المعلمين للمدرسة سيكون يوماً واحداً في الأسبوع؛ لتسليم التكليفات ومقابلة أولياء الأمور، والرد على الاستفسارات.

وأضاف آل الشيخ، أن هناك اختبارات للطلاب والطالبات عن بُعد وتقييمات أسبوعية للإجابة عن الأسئلة الموجودة في المنصة

يذكر بأن المدارس الأهلية خفضت الرسوم في أكثر من 2000 مدرسة أهلية في ظل التعليم عن بعد، وبعضها بادرت بتقديم دراسة مجانية للطلاب في الفصل الدراسي الأول.

 

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً