الدكتور بوخمسين: إذا أحسن الفرد الحفاظ على ثرواته فإنه سينعكس على المجتمع

img

مالك هادي: الدمام

ضمن البرنامج الأسبوعي الذي يقيمه مسجد المصطفى بحي المحمدية في الدمام، كانت الاستضافة للدكتور علي بوخمسين تحت عنوان (نحو وعي مالي أفضل).

أكد الدكتور بوخمسين بأن الوعي المالي يُعنى بحفظ مقدرات المجتمع الاقتصادية، وأن هذه المقدرات هي الثروات التي يمتلكها المجتمع، وتمثل تراكم ثروات الأفراد، فقال: إذا أحسن الفرد الحفاظ على ثرواته فإنه سينعكس على المجتمع ويصب إيجاباً على الأمة ككل.

وأشار بوخمسين إلى أن النصوص الشرعية ركزت على أهمية حسن إدارة الأموال من قبيل (لا تعطوا لسفهاء أموالكم) والنهي عن التبذير، وعدم التقتير وغيرها.
وقد استنكر في حديثه إهمال التركيز على هذا المفهوم الإسلامي الاقتصادي وعدم الإهتمام به رغم أهميته لبناء مجتمع اقتصادي إسلامي سليم.

كما عرّف مفهوم الوعي المالي بأنه المحور الرئيس لبناء ثقافة اقتصادية ومالية سليمة، وأنه هو المنظم للعلاقات السلوكية داخل الثقافة الاقتصادية، فقال: ولتنمية الوعي المالي علينا بناء سلوك اقتصادي مجتمعي سليم لكي نسيطر على تشعباته.

ثم تعرض لأهمية امتلاك وعي وثقافة مالية، فذكر منها:
1. يمنعك من السقوط في الأخطاء الاقتصادية والكوارث.
2. تمكن الفرد من التخطيط السليم لتطوير ثروته المالية.
3.تمكن من امتلاك نظرة شمولية تتيح لوضع تصورات كافية حول الوضع المحيط دون مخاطر.
وأكد على أن الوعي المالي يساهم في بناء ادخار يؤمن مستقبل الفرد المدخر.

وحول آليات اكتساب الوعي المالي وطرقه، قال بوخمسين: من أهم طرق اكتساب الوعي الاستشارة من ذوي الخبرة من المختصين، والممارسة العملية، والدراسة العلمية الاقتصادية، والدورات التدريبية.

وتعرض الاقتصادي بوخمسين لأبرز الأمثلة العملية للتطبيقات المالية، التي منها: اتباع النظرية العلمية لاتخاذ القرار من خلال دراسة أي قرار مالي بشكل وافٍ، وبطريقة علمية بحيث بتم الوقوف علي البدائل وتقييمها وانتخاب بديل أفضل، وهو ما ينتج عن عدم الإقدام على تنفيذ أي مشروع استثماري إلا عبر دراسته بالشكل العلمي السلمي من خلال تنفيذ دراسة جدوى اقتصادية لهذا المشروع.
ومن النتائج الإيجابية عدم الإقدام على أي تصرف مالي إلا بعد دراسة الوضع بكل جوانبه لتقييم جودة القرار من حيث الإجابة على عدة تساؤلات من قبيل لماذا الإقدام على هذا الأمر؟ وما هي النتائج المتوقعة؟ وماهو الوقت المناسب لهذا القرار ؟ وغيرها.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً