متحدث الصحة: استمروا بالإجراءات الاحترازية حتى بعد أخذ اللقاح

img

بشائر: الدمام

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. محمد العبدالعالي خلال الإيجاز الصحفي الدوري المشترك حول مستجدات فيروس كورونا في المملكة، أن المملكة بحمد الله ضمن قائمة الدول التي ترصد مزيد استقرار وانحسار لأعداد حالات كورونا، مشيراً إلى أن الحالات المؤكدة تواصل الانخفاض بنسبة 98%، كما أكد على أن المملكة حققت أمورًا مهمة جدًا في قضية مكافحة هذا الوباء، ونحن في مصاف أفضل الدول في مقاومة هذه الجائحة.

وأشار العبدالعالي إلى أن الجرعات المعطاة للقاح حتى الآن 178,337 جرعة، منوهاً إلى أن الانحسار أهم من اندثار الفيروس، والوصول إلى الانحسار يتطلب تجاوز المجتمع نسبة مئوية مهمة من أفراده بحصولهم على اللقاح.

وأضاف (نحن أمام مراحل مهمة حققنا فيها نجاحات سابقة ونجاحات حالية ونجاحات مقبلة بإذن الله باللقاحات، ومراكز تقديم اللقاحات تقوم بواجباتها حالياً، فالمناعة التي تحصل بالحصول على المرض ليست كتلك التي تحصل من خلال اللقاح؛ لأن من خلال اللقاح هنالك دراسات علمية وأبحاث متابعة للحالات، واللقاح آمن، عكس الإصابة التي تكون فيها حالات حرجة).

وأوضح العبدالعالي أنه بعد الجرعة الأولى يحتاج الشخص إلى 10 أيام أو أسبوعين ليصل إلى مناعة في حدود الـ 50%، تقل عنها أو تزيد، وليست المناعة العالية لذلك تؤخذ الجرعة الثانية بعد ثلاثة أسابيع، وبعدها بأسبوعين تصل إلى المناعة المنشودة.

وتابع (نُذكّر الجميع بأن الفئات التي لها أولوية وضعت بناءً على مخاطر معينة، ثم تتسع قائمة أفراد المجتمع لتشمل الجميع في تلقي اللقاح).

 

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً