وفاة الخطيب الحسيني الشيخ الأحمد

img

بشائر: الدمام

توفي اليوم الأربعاء، خادم أهل البيت فضيلة الشيخ حسين الأحمد (الزيد)، الذي يقطن مدينة المبرز بمحافظة الأحساء، حيث يعتبر أحد أهم خطباء المنبر لسنوات طويلة.

ويعد الشيخ الفقيد من طلاب النجف الأشرف، كما يعتبر الوكيل المطلق للشيخ الوحيد الخراساني في محافظة الأحساء؛ إضافة إلى أنه التزم على مدى أربعون عاماً بإقامة صلاة الجماعة والقراءة بالدالوة حيث أنه لم يتركها حتى مرضه.

وعُرف عنه أنه من مرتادي بلدة التهيمية والتويثير وبني معن وفترة في بلدة الشهارين وله اصدار بعنوان (المدارس الحديثة) تعرض فيه لآراء المراجع في المدارس.

ويتميز بالسكينة والهدوء وكان كثيرا مايلهج بالذكر وذو أخلاق طيبة، كما تميز في خطابته بالمواضيع الاجتماعية والتركيز على روايات أهل البيت عليهم السلام.

نسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً