السلمان يوجه رسالة لمغسلي الموتى بحفظ كرامتهم وأسرارهم

img

مالك هادي: الأحساء

وجه سماحة السيد هاشم السلمان رسالة عتاب لبعض مغسلي ومغسلات الموتى الذين يصدر منهم تعدٍّ على حرمة الميت بوصف بعض العيوب الجسدية فقال: على الرغم من أنكم تقومون بأمر عظيم الأجر، ولكن ذكركم لبعض أوصاف جسد الميت مما يعيبه أمر محرم لا يجيزه الشارع، فهي من الأسرار الخاصة، لذلك أمر الشارع أخذ الإذن من الولي للمغسل، ونهى عن الدخول للمغتسل لأي شخص دون إذن ولي الميت.

جاء ذلك في خطاب الجمعة بجامع آل الرسول في الأحساء بالمبرز فأكد سماحته على حفظ كرامة الإنسان في الشرعية الإسلامية حياً وميتاً، فقال: في حياته أعطته حقوق مادية ومعنوية وحرمت التعدي عليه، وهو ما يجري بعد مماته فيكرم مادياً ومعنوياً.
وذكر سماحته أن من كرامة الإنسان وجوب تجهيزه بعد موته وأنه نوع من التكريم والتعظيم له، وحرمت التعدي على جسده فلا يجوز تقطيع جسده أو نبش قبره، وشدد على أن الشريعة نهت عن كل صور التعدي التي تسلب الميت كرامته.

وشدد السلمان على أن الشريعة أوجبت حفظ الكرامة المعنوية للميت، مثل النهي عن ذكر عيوبه، الا ما كان فيه مصلحة عامة تقدم على المصلحة الخاصة.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً