من مخيم منى السيد الخباز يدعو للقاء بين الخطباء و يحذرهم من متصيدي الأخطاء

img

مالك هادي: مكة المكرمة

“بات المنبر الحسيني يقوم بأعظم رسالة للأجيال القادمة لا سيما في أيام عاشوراء وهو في الوقت الحاضر مرصودا ومراقبا مراقبة شديدة ودقيقة” بهذه الرسالة تحدث سماحة السيد منير الخباز في لقاء عقد بمنى في مكة المكرمة حضره عدد من خطباء الأحساء والقطيف والدمام.

فشدد سماحته بأن وسائل التواصل أصبحت لدى كثير من الناس مصدرا لالتقاط ما يطرح على المنبر بقصد أو بدون قصد، فقال: وبالتالي فإن كثيرا من المعلومات التي تطرح على المنبر ترصد وتراقب، ويبنى عليها آثار، وتترتب عليها قضايا، وخصوصا من الفئة المتصيدة على رجل الدين بصفة عامة والمنبر بصفة خاصة، وأيام عاشوراء بصفة أخص.

كما وجه السيد الخباز رسالة للخطباء قائلاً: فحري بالخطيب أن يلاحظ المعلومات التي يطرحها في أي مجال من المجالات كانت فيتوثق منها قبل أن يعرضها حتى يكون ذلك صيانة للمنبر، وإبراز لحسن سمعته، فيكون منبرا جذابا للمتلقين.

وفي ختام اللقاء دعا سماحته إلى عقد جلسات تشاورية بين الخطباء في الأحساء والقطيف والدمام يطرح فيها ما يرتبط بشئون المنبر الحسيني في أيام عاشوراء كالموضوعات المهمة، والقضايا الابتلائية التي تحتاج إلى طرح، وماهو الأسلوب المفيد والمؤثر في الطرح، وكيف تتوزع الأدوار بين الخطباء.
واستشهد سماحته بما كان يراه في النجف الأشرف في سنوات تواجده هناك من قيام أبرز الخطباء في النجف الأشرف بالاجتماع لتداول أهم المعلومات وما يطرح على المنبر.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً