كتاب: «كيف تتعامل مع أولادك المراهقين» للشيخ اليوسف يصدر في طبعته الثالثة

img
بشائر المجتمع 0 بشائر الوسوم:,

بشائر: الدمام

صدر عن دار ريادة للنشر والتوزيع في جدة كتاب: «كيف تتعامل مع أولادك المراهقين» لسماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف، الطبعة الثالثة 1443هـ – 2021م، ويقع في 74 صفحة من الحجم الوسط، بقياس « 20 في 14 سم ».

وقد تناول المؤلف في هذا الكتاب أهم مسائل المراهقة؛ كمفهوم المراهقة، وسنواتها، والعلامات الدالة عليها؛ بالإضافة إلى سلوكيات المراهق، وأهم القواعد التي يستحسن اتباعها في التعامل السليم مع المراهقين.

وقد جاء في مقدمة المؤلف للكتاب ما نصه:

«تعتبر مرحلة المراهقة من أخطر المراحل في مسيرة الإنسان، لأنها تمثل مرحلة انعطافات مهمة في التكوين الذاتي للشخصية الإنسانية، فمع دخول الإنسان في مرحلة المراهقة يخرج من مرحلة الطفولة ليدخل عالماً جديداً مليئاً بالمتغيرات النفسية والعقلية والجسمية والعاطفية، وهو ما ينعكس بدوره على سلوكياته وتصرفاته؛ إذ يشعر المراهق في هذه المرحلة الحساسة والحرجة من حياته بأنه قد أصبح إنساناً كامل الشخصية، ولم يعد طفلاً يُقَاد كما يحلو لوالديه وأسرته؛ بل يسعى من أجل التحرر من قيود الأسرة، وأعراف المجتمع، ليثبت للجميع أنه تجاوز مرحلة الطفولة.

ونتيجة لهذا السلوك المتغير يعاني الكثير من الآباء والأمهات من عدم القدرة على التعامل السليم مع أولادهم المراهقين، مما يُوَلِّدُ الكثير من المشاكل والأزمات بين الآباء وأولادهم، فكثيراً ما نجد أن الآباء يشتكون من عدم القدرة على السيطرة على تصرفات أولادهم التي تتسم بسلوكيات خاطئة أو منحرفة، وهو ما يخلق الشعور بالألم والقلق والخوف على أولادهم المراهقين.

ولتجاوز هذه الإشكالية التربوية يجب على الوالدين والأسرة والمربين فهم ثقافة المراهقة، وخصائص هذه المرحلة الهامة، والعلامات الدالة عليها، وكيفية التعامل السليم والإيجابي مع الأولاد المراهقين، ففهم طبيعة هذه المرحلة وخصائصها يعد الخطوة الأولى والرئيسة نحو فهم التعامل بصورة صحيحة مع المراهقين، وبدون امتلاك الوالدين والأسرة والمربين لثقافة مرحلة المراهقة فسيكون التعامل معهم خاطئاً، وسيؤدي لبروز مشاكل عديدة في العلاقة بين الطرفين».

وقد تناول المؤلف في كتابه المحاور المهمة الآتية:

مفهوم المراهقة.

سنوات المراهقة.

ثم تناول بعد ذلك علامات مرحلة المراهقة وهي:

1 ـ النمو الجسمي.

2 ـ التغير النفسي.

3 ـ التكون العقلي.

4 ـ النضوج الجنسي.

بعد ذلك تحدث عن سلوكيات المراهق، وذكر منها:

1 ـ العواطف الحساسة.

2ـ حب المغامرة.

3 ـ العناد والتمرد.

4ـ المزاجية المتقلبة.

5 ـ التصرفات المزعجة.

وفي المحور الأخير أشار المؤلف إلى أبرز القواعد في التعامل مع المراهق، وهي:

1 ـ زرع بذور الإيمان والتدين.

2ـ التوازن في التربية.

3ـ الاهتمام الشامل.

4 ـ الأسرة … القدوة.

5 ـ احترام المراهق.

6ـ التثقيف الجنسي.

7 ـ المراقبة من بُعد.

الجدير بالذكر أن الطبعة الأولى للكتاب قد صدر عن مركز البيت السعيد بصفوى عام 1427هـ- 2006م، وكان عدد صفحاته 72 صفحة من الحجم الوسط، وصدرت الطبعة الثانية عن مركز البيت السعيد أيضاً عام 1434هـ-2013م، ويقع في 76 صفحة من الحجم الوسط.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً