منبر بشائر

الشيخ آل إبراهيم: الأسرة المُطلّقة يعيش أبنائها زواجا غير مستقر

بشائر: صفوى

أكدّ المرشد الأسري الشيخ صالح آل إبراهيم أن سلامة الصحة النفسية والنضج الشخصي من أهم عوامل استقرار الحياة الزوجية.

وذكر الشيخ آل إبراهيم أن استمرار الحياة الزوجية بنجاح لا يتحقق إلا بعدة عوامل وأسباب, وذلك خلال خطبة الجمعة بمسجد الصديقة فاطمة الزهراء (ع) في صفوى شرق السعودية.

وتطرق إلى أهمية تعرف الشباب والفتيات على (الزواج) وكل مايرتبط به كحياة جديدة مقبلين عليها.

وأوضح أن نضوج الشاب والفتاة من الناحية الشخصية, وخلوهما من الأمراض النفسية له تأثير كبير في المساعدة على استقرار العلاقة الزوجية.

ولفت إلى أن عيش الأبناء في كنف أسرة مفككة أو مُطلّقة يجعلهم يعانون داخليا ونفسيا ويشعرون بالرفض والنبذ من قبل الآخرين, وتباعا لذلك يتأثر استقرار زواجهم مستقبلا.

وتحدث عن النفقة والإشباع العاطفي وتحمل المسؤولية والتواصل الجيد وتبادل الحب بين الزوجين كعوامل مهمة لنجاح الزواج بين أي إثنين.

وروى قصصا عن حياة الإمام علي والسيدة فاطمة (ع) وعمق علاقتهما العاطفية, والتي تُعد (إنموذجاً للحياة الزوجية الناجحة) للحذو بها.

مطعم الأرز المديني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى