قمر التربيع الأخير بسماء الوطن العربي

img

ماجد ابوزاهرة-جدة*

يصل قمر شهر ربيع الأول لمرحلة التربيع الأخير مابعد منتصف ليل اليوم الخميس 29 نوفمبر 2018 عند الساعة 3:18 فجرا بتوقيت السعودية (12:18 ليلا بتوقيت غرينتش) ويكون بذلك قطع ثلاثة ارباع مداره حول الارض خلال الشهر.

وقبل ذلك سوف يشرق قمر التربيع الأخير بسماء السعودية والمنطقة العربية عند منتصف الليل وسيكون من أجمل المناظر رصده عالياً في قبة السماء، بالتزامن مع بداية شروق شمس الجمعة مع خلفية السماء الزرقاء.

من المعروف أن القمر يدور حول الارض مرة كل اربعة أسابيع، وتكون النتيجة دورة أطواره من المحاق والتربيع الأول مروراً بالأحدب المتزايد ثم البدر المكتمل، وبعد ذلك الاحدب المتناقص ثم التربيع الاخير، ويعود إلى المحاق مره كل 29.5 يوم، وهذه الحركة تعني أيضا بأن القمر يتحرك سريعاً عبر السماء، فمن الليلة إلى الليلة التالية يقطع القمر 13 درجة، وهذا يجعل القمر يشرق ويغرب متأخراً بحوالي الساعة كل يوم .

وخلال بضعة أيام مقبلة، سوف تتقلص المسافة بين القمر والشمس في قبة السماء الى أن يصبح القمر في مرحلة هلال نهاية الشهر، ويرصد كهلال قبل فترة وجيزة من شروق الشمس استعدادا لوقوعه في المحاق لشهر ربيع الآخر 1440 .

وتعتبر فترة التربيع الأخير حيث يظهر نصف القمر مضاء ونصفه الآخر مظلم الوقت المثالي لرصد تضاريس سطح القمر بواسطة المنظار الثنائي العينية أو التلسكوب،
وذلك لأن الجبال والفوهات وغيرها تكون واضحة جداً، خاصة على طول الخط الذي يفصل بين الجانب المضيء والجانب المظلم نظراً لتداخل الضوء والظلال ما يعطي منظراً ثلاثي الأبعاد وهي فرصة مثالية للرصد والتصوير الفوتواغرافي.

 

*رئيس الجمعية الفلكية بجدة

الكاتب ماجد أبوزاهرة

ماجد أبوزاهرة

مواضيع متعلقة

اترك رداً