الأحساء تنعى أية الله السيد طاهر السلمان

img

بشائِر – الدمام

ببالغ الأسى والحزن تنعى الأوساط الحوزوية، عالمها الفاضل الورع الزاهد الجليل، وبقية السلف الصالح أية الله السيد طاهر السلمان قدس الله سره، ويُتوقع أن يُشيع جثمانة الشريف غداً الجمعة.

وبهذا المصاب الجلل، تعزي أسرة موقع بشائر الإلكتروني مقام المرجعية العليا والعالم الإسلامي.

 

سيرة العلامة الراحل السيد طاهر السلمان (رحمه الله) في سطور:

ولد في أسرة علمية جليلة، سادة الـ السلمان، في الاحساء –المبرز- عام 1352هجرية .

عاش برعاية والده العالم السيد هاشم ووالدته السيدة فاطمة بنت السيد حسين الاحمد من قرية (القرين).

درس في الاحساء المقدمات عند والده والشيخ صادق الخليفة

هاجر الى النجف الاشرف عام 1364هجرية وسكن في مدرسة الجزائري.

أكمل المقدمات في النجف عند بعض الاعلام كالشيخ حسين الخليفة الاحسائي

أكمل السطوح العليا عند الشيخ الخليفة والسيد محمد حسين الحكيم والشيخ ابراهيم الكرباسي والسيد يوسف الحكيم الذي أكمل عنده أغلب كتب السطوح.

 

ثم حضر أبحاث الخارج فقها وأصولا عند:

السيد محمد باقر الشخص.

السيد محسن الحكيم.

السيد يوسف الحكيم.

السيد أبو القاسم الخوئي.

السيد نصر الله المستنبط.

وقد قرر أبحاث السيد يوسف الحكيم.

 

قام بتدريس كثير من طلبة العلوم الدينية في النجف في مرحلتي المقدمات والسطوح منهم:

اخوه السيد احمد.

السيد كاظم العلي

الشيخ احمد العصفور البحراني.

السيد محمد علي العلي.

وأنجاله الكرام.

وغيرهم.

 

له مؤلفات مخطوطة أغلبها شروح على الكتب الحوزوية وتقريرات أبحاث الخارج فقها وأصولاً.

رجع الى بلاده الاحساء وقام بدور كبير في التربية والتوجيه وخدمة المؤمنين والتدريس والنشاط الاجتماعي العام.

 

أنتقل الى رحمة الله تعالى يوم الخميس 28 ربيع اول بعد معاناة المرض وعاش حياة حافلة بالعلم والمعرفة…

رحمه الله.

 

المصادر:

1 اعلام هجر هاشم الشخص.

2 هكذا وجدتهم سلمان الحجي.

3 المنتخب في اعلام الفكر والادب كاظم الفتلاوي.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً