دراسة سعودية: اختبر حاسة الشم الخاصة بك عند العودة للعمل

img

ميمونه النمر: الدمام

كشفت دراسة (تحليلية) قام بها مركز الابتكار والتطوير في الذكاء الاصطناعي (سيادة) بجامعة أم القرى، مسلطة الضوء من خلالها على الأعراض الشائعة بين مصابي كورونا.

حيث استندت إلى تغريدات منشورة على منصة تويتر لـ 270 حالة مصابة بفيروس كوفيد 19.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية، أوضحت الدراسة فهم الجوانب المختلفة لوباء كورونا المستجد في نطاق جغرافي واسع وبيئة مختلفة؛ وذلك وفق المشرف على مركز (سيادة)، الدكتور عيسى العنزي.

حيث جاءت الدراسة التي كشف عنها العنزي ضمن برنامج المسار السريع لدعم البحوث العلمية والممول من مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

وتهدف لمساعدة متخذي القرار في عملية تحليل البيانات عبر قنوات التواصل الاجتماعي، والاستفادة منها لرفع كفاءة إدارة جائحة كورونا، وبناء نظم للتقييم الذاتي تتغير وفق معطيات ونتائج تحليل البيانات المتاحة في منصة تويتر وغيرها من شبكات التواصل الاجتماعي.

حيث أشارت الدراسة إن نسبة الحالات التي ظهرت عليها الأعراض 87%، فيما بلغ 13% من المصابين لم تظهر عليهم أي أعراض مرضية، مشيرة أن 46٪ من نسبة العينة الإجمالية المستهدفة لسعوديين.

وذلك خلال الدراسة التي أُجريت بناء على التغريدات في الفترة من الأول من مارس حتى السابع والعشرين من مايو 2020م، وحيث بلغ 74% للذكور و26% للإناث؛ متضمنه تحليل 900 عارض مرضي لـ 270 مصاب.

كما توصلت إلى أكثر عشرة أعراض شائعة في تغريدات المصابين، لافتة أن الحمى تصدرت بنسبة 59٪، ثم جاءت حالات الصداع بواقع 43%، إلى جانب فقدان حاسة الشم التي سجلت 39%.

بينما أشارت الدراسة أن فقدان حاسة التذوق بلغت حوالي 31% من إجمالي العينة، والإرهاق 29%، ثم السعال بواقع 26%، وشكل التهاب الحلق بنسبة 18%، فضلاً عن حالات ضيق التنفس التي جاءت بنسبة 14%، في حين 12% من الحالات تعرضوا للإسهال، والأقل بنسبة 10٪ أصيبوا بسيلان في الأنف.

وفي إطار النتائج، توصلت الدراسة إلى أن 28% من الحالات عانت في البداية ارتفاعاً في درجات الحرارة، بينما حُدِد فقدان حاسة الشم؛ كأول عارض مرضي لدى 12% من إجمالي العينة.

وأكدت بحسب العينات التحليلية، ارتفاع أعراض فقدان حاسة الشم أو التذوق في أبريل الماضي بنسبة 300% مقارنة بشهر مارس، لدى المصابين بفيروس كورونا.

وختاماً تناولت الدراسة توصياتها بأن يكون اختبار فقدان حاسة الشم ضمن البرتوكولات في الأماكن المزدحمة، إلى جانب الإجراءات الاحترازية المعمول بها عند العودة للعمل.

كما اقترحت الدراسة ضرورة الاستمرار بتحليل بيانات تويتر وغيرها من الشبكات الاجتماعية، طالما هناك استنباط للنتائج.

جدير بالذكر أن اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة دكتور إريك فويغت، أوضح بأن من أفضل طرق اختبار (حاسة الشم) هو قيام الشخص بشم القهوة المطحونة أو قشر البرتقال، مؤكداً أن رائحتهما نفاذة جداً، وتُعد اختباراً مُجدياً للشخص السليم.

 

الكاتب ميمونة النمر

ميمونة النمر

مواضيع متعلقة

اترك رداً