تأملات في سورة الكوثر

img

منال بوخمسين

سورة الكوثر هل لها علاقة بالأضحية ؟مامعنى وانحر ؟

إحدى الأطفال عندما تُليت عليه آية (فصلّي لربك وانحر ) بدأ يضحك ويقول يذبحون الخروف !!! هنا تعجّبت من أين أتى بهذا المعنى ؟ ذبح الأضحيه .. فهل هذا المعنى المراد به؟

ماهو السياق التي ذكرت فيه الآيه؟ (فصلّي لربك وانحر) أي مرتبطة بالصلاة

قال تعالی: «فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَ انْحَرْ» ظاهر السياق في تفريع الأمر بالصلاة و النحر علی الامتنان في قوله: «إِنَّا أَعْطَيْناكَ الْكَوْثَرَ» إنه من شكر النعمة و المعنی إذا مننا عليك بإعطاء الكوثر فاشكر لهذه النعمة بالصلاة و النحر
‏و المراد بالنحر علی ما رواه الفريقان عن النبي ص و عن علي (ع) و روته الشيعة عن الصادق (ع) و غيره من الأئمة هو رفع اليدين في تكبير الصلاة إلی النحر.

و عن علي بن أبي طالب، عليه السلام، قال: «لما نزلت هذه السورة على النبي، صلى الله عليه وآله، “إنا أعطيناك الكوثر”، قال النبي لجبرئيل: ما هذه النحيرة التي أمرني بها ربي؟ قال: إنها ليست بنحيرة، و لكن يأمرك إذا تحرّمت للصلاة أن ترفع يديك إذا كبرت وإذا ركعت وإذا رفعت رأسك من الركوع؛ فإنها صلاتنا و صلاة الملائكة الذين هم في السماوات السبع، و أن لكل شيء زينة، و زينة الصلاة رفع اليدين عند كل تكبيرة”

قد نقول: إن رفع اليد علامة الإستعداد للتضحية بالنفس كأن الانسان يشير إلى نحره، ويتجرّد من الأنا والتسليم التام لله ، وأن يقدّمه قربانا لربه

إذا فماهو اللفظ الذي ذكر بالقرآن يرشدنا ويأمرنا فيه بالأضحيه ؟
من معانيها( الهَدْيُ)
في قولة تعالى(وَ أَتِمُّوا الْحَجَّ وَ الْعُمْرَةَ لِلَّـهِ فَإِنْ أُحْصِرْتُمْ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ وَ لا تَحْلِقُوا رُؤُسَكُمْ حَتَّى يَبْلُغَ الْهَدْيُ مَحِلَّهُ فَمَنْ كانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ بِهِ أَذىً مِنْ رَأْسِهِ فَفِدْيَةٌ مِنْ صِيامٍ أَوْ صَدَقَةٍ أَوْ نُسُكٍ فَإِذا أَمِنْتُمْ فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيامُ ثَلاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَ سَبْعَةٍ إِذا رَجَعْتُمْ تِلْكَ عَشَرَةٌ كامِلَةٌ ذلِكَ لِمَنْ لَمْ يَكُنْ أَهْلُهُ حاضِرِي الْمَسْجِدِ الْحَرامِ وَ اتَّقُوا اللَّـهَ وَ اعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ شَدِيدُ الْعِقابِ)

(يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُحِلُّوا شَعائِرَ اللَّـهِ وَ لا الشَّهْرَ الْحَرامَ وَ لا الْهَدْيَ وَ لا الْقَلائِدَ وَ لا آمِّينَ الْبَيْتَ الْحَرامَ يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنْ رَبِّهِمْ وَ رِضْواناً )
و ذكر في سورة المائدة تفاصيل أحكام الذبيحة وركّزت على التذكية ولم تذكر بكلمة (النحر ).

سورة الكوثر تدعونا لشكر النعم ولن نصل للكوثر والخير الكثير والذرية الصالحة إلا بالإمتنان السلوكي وليس اللفضي فقط وهذه السورة بشّر به نبيه محمد(ص)
ودعوة لنسير على خطاه  وأجمل علاقة اتصال بين العبد وربه وفيها تزكية للنفس وعروج وعشق رباني وهي الصلاة ونترجم هذه الصلاة في كل تحركاتنا للعمل الصالح

سؤال طفل أو أي معلومة يطرحها ربما تنير طريقنا ،فافتح عيني قلبك واجعل رسالة الله تصلك من قلوب نيّرة ففعّلها بحياتك ووجّه وفّهم طفلك لخير كلام وهو كتاب الله ربما هي رسالة لنفهم آيات الله أكثر بالتدبر

ملاحظة: معاني النحر التي وضّحت ، من خلال فهمي للسياق القرآني والبحث الروائي والتفاسير القرآنية، والله أعلم ربي ينوّرنا دوماً بنور القرآن

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً