تشميع الفواكه

img
أحمد الياسين
0 الوسوم:, ,

‎أحمد الياسين

‎كثيراً ما يتداول الناس الحديث عن خطر الطبقة الشمعية التي توضع على الخضار والفواكه، فيتم اتهامها بالكثير من الادعاءات أهمها علاقتها الوطيدة بالسرطان. وأن تناولها يشكل خطراً كبيراً على صحة الانسان بشكل جدي ويجب الحذر منها وإزالتها قبل تناول تلك المنتجات المشمعة.
‎سوف نتناول في هذا المقال البسيط حقيقة تلك المواد الشمعية ونرى فيما إذا كانت ضارة بالفعل وأن ما ينسب إليها حقيقي وبالتالي تعتبر إزالتها أمراً ضرورياً.
‎استخدم منتجو الخضار والفواكه العديد من الطرق لحماية محاصيلهم من الفساد والتلف، ومن تلك الطرق التشميع الذي استخدم منذ عقود وأثبت فاعليته في حفظ المحاصيل الزراعية من الأمراض والحشرات وكذلك الحفاظ على المحتوى المائي للثمرة وعدم تعرضها للجفاف وتحسين مظهرها الخارجي.‪ ‬كما يتم تشميع بعض الفواكه على مرحلتين، ففي المرحلة الأولى يتم التشميع للحفاظ على الثمرة من الأتربة والملوثات إلا أن هذه الطبقة سيزول جزء كبير منها أثناء عمليات الغسيل والتعبئة فيتم تشميعها مرة أخرى لتعطي الفوائد المذكورة آنفاً وهي الطبقة‪ ‬البراقة التي نراها على الفواكه عند الشراء.
‎غالباً ما يتم استخدام شمع كارنوبا(‪Carnauba‬) وشيلاك (‪Shellac‬)‪ ‬وكلاهما يعتبر شمع طبيعي آمن يسمح باستخدامه في العديد من الجهات الصحية والرقابية كهيئة الغذاء والدواء الأمريكية (‪FDA‬) وهيئة الدستور الغذائي (‪Codex‬) وكذلك في استراليا وأروبا وغيرها، ويعتبر الكارنوبا الأكثر شيوعاً في تشميع الخضار والفواكه خصوصا للتفاح، كما يوجد العديد من أنواع المواد الشمعية الأخرى  المستخدمة في هذا المجال بعضها طبيعي كشمع النحل والأخر مصنع كشمع الكانديلا والليسيثين وهي أيضاً مواد يسمح باستخدامها في الكثير من الهيئات الرقابية الدولية.
‎وتجدر الإشارة إلى أن هذه المواد لا يتم امتصاصها في القناة الهضمية للجسم فهي تخرج مع الفضلات مباشرة دون احداث أي ضرر إن شاء الله. كذلك لم تثبت الدراسات علاقتها بالأورام السرطانية وتعتبر من المواد المسموح إضافتها إلى الأغذية، فتناولها لا يشكل خطراً حقيقياً على الإنسان وكل ما نسمعه من شائعات حيال خطرها هي مجرد إشاعات مزعومة.
‎وربما نجد في بعض الدول بعض الإجراءات الاحترازية فيما يخص التشميع منها ضرورة كتابة أن المنتج يحتوي على مواد شمعية، ومثل هذا الاجراء يتم اتخاذه لعدة أسباب منها، من باب أحقية المستهلك لمعرفة جميع مكونات الغذاء الذي يتناوله أو لمن لديه حساسية من هذه المواد وليس بالضرورة أنها مواد مضرة وغير آمنة.
‎كما يمكن إزالة الطبقة الشمعية بكل سهولة وبشكل آمن وبعدة طرق لمن لا يرغب بتناولها، منها:
‎1.    غسلها بماء الدافئ مع استخدام الفرشاة.
‎2.    الغسل بمحلول مكون من 10 مليلتر خل لكل 1 لتر ماء مع استخدام الفرشاة.
‎3.    الغسل بماء يحتوي على ملعقة عصير ليمون وملعقة بيكربونات صودا مع استخدام الفرشاة.

اترك رداً