مساندون تقيم لقائها التعريفي الأول في الأحساء

img

إعداد وتصوير : عبدالله الياسين: الأحساء

أقامت جمعية “مساندون” للدعم النفسي والاجتماعي اللقاء التعريفي الأول بالجمعية ورسالتها وأهدافها ، بحضور أعضاء مجلس إدارة الجمعية ، وسعادة مدير مركز التنمية الاجتماعية بمحافظة الأحساء الأستاذ أحمد الفضلي ، والدكتور خالد الحليبي مدير عام جمعية التنمية الأسرية بالأحساء ، ولفيف من المهتمين بالشأن النفسي والاجتماعي والإعلاميين ، وذلك على مسرح مركز التنمية الاجتماعية بالأحساء ، يوم أمس الجمعة.

وبدأ الحفل بآيات من القران الكريم ، وأدار اللقاء الأستاذ سلمان الراشد عضو مجلس الإدارة ومنسق البرامج ،

ثم ألقى الأخصائي النفسي الأستاذ صالح البراك رئيس مجلس إدارة جمعية مساندون كلمة تناول التعريف برؤية ورسالة الجمعية وأهدافها ، وأنها تهتم بتقديم الدعم والمشورة لضحايا الجرائم وقت الحدث وبعد الحدث ، وتعزيز طرق الوقاية من الجرائم لدى المجتمع ، ورفع مستوى الوعي للتعامل مع الصدمات والأزمات المختلفة بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة.

وأكد على أهمية عقد الشراكات المجتمعية وتفعيلها بإقامة المحاضرات والأمسيات والدورات وورش العمل والتعاون المشترك.

فيما تحدث الدكتور مهدي الطاهر عضو مجلس الجمعية ، حيث شرح كيفية الانضمام للجمعية وشروطها ، و أنواع العضوية ( عامل ومنتسب وفخري ).

بعد ذلك جاءت فقرة النقاش والمداخلات ، حيث تم التأكيد بأن الجمعية تسعى بأن يكون لها في كل منطقة من مناطق المملكة وفي كل وزارة حكومية سفير يمثلها.

جدير ذكره بأن جمعية مساندون تأسست رسميا تحت مظلة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ومقرها الرئيسي في الدمام بالمنطقة الشرقية ، ويزيد عدد أعضائها حتى الآن على 100 عضو من الجنسين.

ومن المزمع إقامة اللقاء التعريفي الثاني لها في الدمام الأسبوع المقبل للتعريف بالجمعية وتسجيل الأعضاء الراغبين بالانضمام والحصول على عضوية وشارة الجمعية.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً