ّ البوابة المجهولة للإصابة بفيروس الكورونا

img
د. حجي الزويد
1 الوسوم:, ,

توجد وسائل عدة لإصابة الإنسان بفيروس الكورونا، ومن بين تلك الوسائل هي تلوث الخواتم،

وساعات اليد، وأساور الذهب النسائية بفيروس الكورونا، خلال ملامسة تلك الأجسام لأسطح ملوثة بالفيروس.

*عندما تغسل يديك بالماء والصابون ويكون هناك خاتم في يديك، فإن تعقيم يديك لن يكون كاملا، حيث أن الفيروس قد يكون موجوداً داخل المنطقة المحيطة بالخاتم، ويساعد تحريك الخاتم في نقل الفيروس إلى منطقة أخرى من الأصبع.

حتى عندما تخلع الخاتم، وتلبسه فهذا لا يعطي ضمانًا بأن وسيلة التعقيم مثالية ومحققة للهدف.

كذلك الأمر بالنسبة لحلي النساء اليدوية، حيث هي في تلامس لأجسام قد تكون ملوثة بالفيروس.

والموضوع نفسه ينطبق على ساعات اليد.

لذا ينبغي، ولا سيما في هذه الفترة الحرجة :

– تجنب لبس الخواتم.

– تجنب لبس الساعات.

– تجنب لبس الأساور من قبل النساء.

حيث أن هذه الثلاثة تشكل بؤرا لانتقال الفيروس، حتى مع غسل اليدين.

تعليق واحد على “ّ البوابة المجهولة للإصابة بفيروس الكورونا”

اترك رداً