الدكتور النمر يوضح من هو (المُخالط) ومعايير فحص كورونا

img

ميمونه النمر: الدمام

مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وتزايد المخاوف والقلق، واختلاط المفاهيم في معرفة من هو (المخالط) لمصاب، وكثرة الأسئلة الواردة حول معايير فحص كورونا.

أوضح الدكتور جابر النمر- طبيب أسنان يعمل في مركز سحب العينات لفيروس كورونا المستجد بمركز صحي 37 بالدمام-  في حديث لصحيفة بشائر الالكترونية اليوم الخميس، أن المُخالط هو الشخص الذي تعرض لاتصال مع حالة مُثبته مخبرياً.

ولفت، لكثرة ما ورده من استفسارات، أن شروط المخالطة تتحقق من خلال الجلوس لفترة بالقرب من المُصاب، وبمسافة أقل من متر ونصف، إضافة إلى الملامسة، والتنقل في مركبة واحدة.

وعن هذا الأمر أشار النمر، أن المرور بجانب الشخص فقط؛ لا تُعتبر ضمن معايير المخالطة أبداً، كما أن التواجد في موقع واحد بمكان كبير جداً في (مجمع تسوق) مثلاً؛ لايعني أن كل من في المجمع مخالطين، مؤكداً أن الشخص المخالط بشكل مباشر هو من تُطبق عليه الشروط لأخذ مسحة الأنف.

ومن جانب آخر، أفاد طبيب الأسنان أن العدوى تنتقل بشكل أسرع بـ( المخالطة اللصيقة) في حدود مسافة متر واحد مع شخص آخر (مصاب)، وتظهر لديه أعراض تنفسية (مثل السعال، أو العطس).

وأضاف، أن المخالطة غير المباشرة؛ تحدث بملامسة أسطح موجودة في البيئة المحيطة، أو الأدوات المستخدمة مع الشخص المصاب، مُنوهاً أنها تُشكل خطورة في نقل العدوى بشكل كبير.

وعن فحص كورونا، تحدث الدكتور النمر قائلاً: (أن المسحة تؤخذ من تجويف الأنف، حيث أن المسحة القطنية التي تستخدم لتشخيص الأمراض الفيروسية، لها عمق طبي محدد لإلتقاط الفايروس من منطقة فيها إفرازات أكثر، ويقوم بها ممارس صحي متمرس على هذا النوع من التحاليل)، موضحاً أن سحب العينات تكون ذات معايير محددة، مع اتخاذ كافة الاحتياطات لحماية الكوادر التي تقوم بعملية الفحص.

وقال بشأن نتائج الفحص، أنها تكون متفاوتة على حسب تدفق الفحوصات، وتوسعها، ولكن الحمد لله -في المملكة- توجد أفضل أنواع الأجهزة، والتي تُمكّن من ظهور النتائج خلال ست إلى ثمان ساعات؛ ولكن بسبب الازدحام والتوسع الكبير قد يتأخر وصول النتيجة إلى يومين.

ولفت، إلى أن (مسحة الأنف) ليس لها أعراض جانبية، مشيراً أنها قد تسبب الإحساس بالرغبه بالعطاس والذي يتلاشى بعد دقائق بسيطة .

وأكد النمر، أن من أبرز الأسباب التي تدعو لإجراء فحص فيروس كورونا، هو ظهور الأعراض على الشخص، أو مخالطة أشخاص تبينت إصابتهم بالفيروس، مشيراً إلى أنه الفحص دقيق وسهل، ويمتاز بسرعة تطبيقه.

أما عن الإجراء الاحترازي بعد أخذ المسحة، أشار الدكتور أنه ينبغي الالتزام التام بالتعليمات أثناء الحجر الصحي، وعدم الاختلاط إلى حين ظهور النتيجة (سلبية).

وأكمل: (في حال كانت النتيجة إيجابيه لاسمح الله يتم التواصل مع المصاب وطمأنته وإعطاءه جميع التعليمات لعزل نفسه تماماً(العزل الذاتي) إلى حين وصول الفريق الطبي، ونقله للحجر الصحي، ومتابعة حالته لمدة ١٤ يوماً، وإجراء الفحوصات اللازمة).

وفي ذات السياق، تابع حديثه: (أغلب الحالات الإيجابية تكون بلا أعراض أو عارض بسيط يتلاشى خلال أيام، فيما فئة تتطلب الرعاية في المستشفى).

وشدّد الدكتور النمر، على الالتزام بتوصيات وزارة الصحة، بضرورة غسل الأيدي، واستخدام المناديل عند السعال والعطس، والحفاظ على مسافة آمنة؛ محذرا من مخالطة أشخاص مصابين بالحمى، أو تظهر عليهم أعراض تنفسية، دون اتخاذ سبل الحماية الملائمة.

وقال: (لاتهملوا الكمام أبداً أبداً عند الخروج من المنزل).

وتحدث النمر، عن المسح العشوائي قائلاً: ( الوزارة اختارت مايقارب ٢٠٠٠ شخص من أحياء مختلفة لعمل مسحة وسميت ب( مسح سكاني عشوائي) وتم انجاز العمل خلال ٥ أيام في مركز صحي الاسكان).

وبين أن الفرق الطبية تواصل المسح النشط الميداني، في الأحياء، والمصانع، والأماكن الموبوءة بالفيروس، حتى يتم تقصيها واكتشافها للسيطرة عليها، مشيراً أن هذه الجولات تُعد ضمن الإجراءات للتصدي للجائحة العالمية.

وختم حديثه، قائلاً: (أتمنى للجميع السلامة لاسيما زملائي من الكادر الصحي فهم تخلوا عن الغالي والنفيس من أجل سلامة الآخرين، كما أتمنى لمن أصيب بهذا الوباء بالشفاء العاجل وأسال الله أن يحفظ البقية فجميعهم يتسابقون لخدمة البلاد والعباد، و(اطمئنوا فنحن في أمانة رب كريم).

ومن جهتها صحيفة بشائر الإلكترونية، تقدم الشكر والعرفان فخراً واعتزازاً بالدكتور جابر النمر والمشاركين في خطوط الدفاع الأول لمكافحة جائحة كورونا بالفرق المختلفة من قسم الأسنان _أبطال الصحة_ الذين لا زالوا في ميدان المواجهة ، وتتمنى لهم دوام الصحة والسلامة.

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً