الأحساء .. الخطيب الحسيني السيد هاشم العلي في ذمة الله

img

بشائر: الأحساء

توفي يوم أمس الجمعة، الخطيب الحسيني الكبير السيد هاشم بن السيد محمد العلي آل سلمان من أهالي مدينة المبرز بالأحساء.

ويعد السيد من أوائل تلامذة الراحل الشيخ محمد الهاجري قدس سره، كما أنه كان من طلائع الاساتذة في الحوزة العلمية بالأحساء عندما كانت في الجامع الكبير بالمبرز. ويذكر أنه قضى شطرا من عمره في النجف الأشرف لطلب العم. وكان الفقيد من أئمة الجماعة بجامع العباس ببلدة المطيرفي.

نسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيد السعيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

 

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

تعليق واحد على “الأحساء .. الخطيب الحسيني السيد هاشم العلي في ذمة الله”

  1. ▪️▪️▪️⚫▪️▪️▪️

    لقد اثنى عليه سماحة السيد هاشم السيد محمد السلمان حفظه الله وقال كان استاذه أيضا

    خطيب حسيني و إمام جماعة ومعلم في الحج والعمرة متنقل في القرى ولهم جانب من الورع التواضع

    عظم الله لكم الأجر وحشره مع محمد وآل محمد

اترك رداً