مختبرات الإمارات
بشائر المجتمع

خلصت الإجازة .. في نادي هجريات

رباب النمر: الأحساء

ضمن جلسة نادي هجريات إكسبلورر توستماسترز الدورية، قدمت رئيسة ومؤسسة القسم النسائي ومسؤولة التنمية والأسر المنتجة بمركزحي الملك فهد التابع لجمعية البر بالأحساء، صفاء عبدالمجيد لبوي يوم أمس ندوة بعنوان (خلصت الإجازة) عبر عرض تقديمي وذلك في مقر جمعية البر بفيصلية الهفوف.

وذلك للتحفيز على العمل بفاعلية أكبر والاستمتاع بالعمل اليومي، وبدأت المحاضرة بأسئلة تمهيدية تثير شهية المتابعة للمتلقيات.

واتكأت لبوي في حديثها على محورين؛ أهمهما: بيئة العمل اليومية. والاعتبارات التي تجعل من العمل اليومي عملية ممتعة.

وبدأت تناول المحور الأول بقولها: “نحن نقضي ثلث عمرنا في العمل” متطرقة إلى بعض المفاهيم الخاطئة التي تحتاج إلى تحسين حتىنزيل شبح الملل والانزعاج عن يومنا العملي،مثل:

١الاعتقاد أن التصرفات الممتعة تناقض العمل، وأنها مضيعة للوقت والمال، أو العمل بجدية بالغة، واستخدام عبارات التشاؤم.

٢  إن من يتغيب كثيرًا ويحضر متأخرًا ويخرج مبكرًا هو الأكثر حظًّا وهو من يستمتع بوقته.

وفي المحور الثاني تناولت الاعتبارات التي تجعل من العمل اليومي عملية ممتعة. وأجملتها في: فهم أهداف المنظمة ورؤيتها ورسالتهاوتكييف القدرات والطموحات في المسار نفسه، والاحترام والتقدير وتبادل الأخبار العامة والاطمئنان على الأحوال الصحية في العلاقاتالمهنية بين المسؤول والزملاء، ورفع الكفاءة العلمية للعامل والتميز المستقبلي عن طريق خلق التوافق بين الخطط الإستراتيجية للمنظمةوالتخطيط الشخصي للعاملين بها، والتخطيط والتدريب المستمر، ومحاولة الخروج عن المألوف.

وختمت لبوي حديثها بعبارات فلاشية محفزة فقالت:

(اهتمي بمظهرك الخارجي، كوني مبتسمة، كوب قهوة أو عصير يساعدك على تحسين مزاجك.)

(ركن القهوة والوجبات الخفيفة داخل المنظمة مقترح ممتاز لتكوين علاقات جيدة بين الزملاء والرؤساء والمعلمين)

(الديكور المنظم العصري جو العمل الإيجابي الممتع

المواصلة بالإنجاز).

جدير بالذكر أن صفاء لبوي معلمة سابقة وعضو توستماسترز هجريات قديمة مهتمة بتصميم المشاريع التنموية الاحترافية وفق منهجية pmd pro ،وريادة الأعمال، وتطوير الذات.

مطعم الأرز المديني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى