بشائر المجتمع

الدمام.. السلطان يكشف عن عالمية الأحساء.. تاريخ وأرقام

بشائر: الدمام

كشف علي بن حجي السلطان، بأن لمحافظة الأحساء أهمية تاريخية وسياحية، وذلك ضمن محاضرة مجتمعية قدمها تحت عنوان (عالمية الأحساء.. تاريخ وأرقام)، أمس الإثنين، في مجلس الزهراء الثقافي بالدمام.

وحول ذلك، تطرق علي السلطان إلى العمق لتاريخي لمحافظة الأحساء، مقوماتها الساحرة، مكانتها العالمية، أسئلة ومداخلات.

وأشار السلطان حول العمق التاريخي إلى عصر العُبيد، نسبة إلى تل غرب مدينة أور الأثرية ما بين النهرين لافتا أن العصر استمر ١٥٠٠ سنة وتعتبر الآن قرب الناصرية.

واستعرض أسماء منطقة الأحساء عبر التاريخ، منها دلمون والجرهاء والبحرين وهجر.

ولفت، أن ميناء العقير أقدم ميناء لشرق الجزيرة العربية في الألف الثالثة قبل الميلاد حيث أصبح منطقة لنقل وتوزيع البضائع التجارية.

كما أشار إلى أن سوق المشقر من أسواق العرب؛ حيث كان يمثل محطة للحصول على البضائع والتموين، والتبادل التجاري، ومعرفة الأخبار والحوادث، ومنافسة في الشعر والخطابة.

وبشأن أسواق العرب المشهورة في الجاهلية، ذكر منها دومة الجندل، المشقر، صحار، دبا، سوق عدن، سوق صنعاء، عكاظ، المجاز، الشحر، إلى جانب النطاة.

وبدوره تطرق السلطان، إلى شعراء الأحساء، ما بين طرفة بن العبد والملا علي بن فايز وجاسم الصحيح.

كما أشاد بعالمية الأحساء ومقوماتها الساحرة في النهوض بالسياحة الوطنية؛ مستعرضاً أهم المشاريع والمواقع الأثرية التي شهدت من خلالها قفزة كبرى للوصول إلى العالم منها: جبل القارة، العيون والأنهار، أفضل تمور العالم، بحيرة الأصفر، سوق القيصرية، البشت الحساوي، العيش الحساوي.

مطعم الأرز المديني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى