10 ملايين شجرة من أجل مملكة خضراء

img

بشائر: الدمام

أطلقت وزارة البيئة والمياه والزراعة اليوم، حملة ⁧‫تشجير تشمل جميع مدن ومحافظات المملكة، بمشاركة الوزارات والجهات الحكومية؛ لتنمية الغطاء النباتي ومكافحة التصحر.

وتأتي الحملة التي أطلقتها الوزارة تحت شعار (لنجعلها خضراء‬⁩) في إطار المساهمة لتغطية 165 موقعاً في جميع أنحاء المملكة، منها 37 موقعاً تابعة للوزارة، بالتعاون مع المركز الوطني ومشاركة القطاع العام والخاص، بهدف الوصول إلى 10 ملايين شجرة خلال فترة الحملة.

كما تهدف المبادرة التي تسعى إليها الكثير من الجهات الحكومية والخاصة إلى تعزيز الوعي البيئي بأهمية التشجير من خلال تحقيق حزمة من الأهداف، من بينها: تنمية الغطاء النباتي، والحد من آثار التصحر، واستعادة التنوع الأحيائي في البيئات الطبيعية، إلى جانب إعادة تأهيل مواقع الغطاء النباتي المتدهورة، وتعزيز السلوكيات الإيجابية للحفاظ على بيئة الوطن، إضافة إلى حماية البيئة وتحسين جودة الحياة.

في هذا الصدد، شهدت منصة تويتر أمس تفاعلاً من معظم الحسابات الحكومية الرسمية إلى جانب العديد من المؤثرين في تويتر، من خلال تداولهم تغريدة تحمل أيقونة الشجرة، دعماً منهم في تدشين حملة التشجير.

وحول ذلك، عبّر أحد المغردين قائلاً: (نتمنى أن تصبح جميع مدن المملكة مثل الجبيل الصناعية، يوجد مقابل كل فرد شجرتان و 7 شجيرات صغيرة و 70م مربع من المسطحات الخضراء وتسقى من مياه الصرف الصحي المعالجة).

في ذات السياق، اقترح الوليد الناجم-تخصص حماية البيئة وناشط بيئي- مع قرب فصل الشتاء وتضامناً منه مع المبادرات البيئية للتشجير بجميع مدن المملكة مقترحاً جاء فيه الموقع (المنتزة البري بالدمام) يبعد عن مدينة ٢٠ كم مساحة ٦ ملايين متر مربع.

وأضاف: أهداف التنمية المستدامة: توفير خزانات تنقل المياه المعالجة ثلاثيًا لتروي فيها الاشجار، الاستفادة من المياه الرمادية من المنتزهات، اختيار نوع الاشجار مثل الطلح والغاف وغيرها من اشجار برية متحملة، الموقع تحت اشراف امانة الشرقية مما يساعد بعدم التعديات او امتلاك الارض.

وتابع: (يصبح لدينا منتزة بري مثل ⁧‫منتزه عنيزة الوطني‬⁩؛ فعمل مبادرة من هذا النوع يساهم في التوازن البيئي وبرامج جودة الحياة ضمن رؤية ٢٠٣٠، والاستراتيجية الوطنية للبيئة، وإيجاد متنفس لأفراد المجتمع ودعم ⁧‫السياحة البيئية‬⁩؛ مؤكداً من خلال المقترح تحقيق رقم ١٥ من أهداف ⁧‫التنمية المستدامة‬⁩.

 

الجدير بالذكر بأن حملة التشجير تستهدف عدد من المتنزهات الوطنية، ونثر البذور في عدد من المناطق، وتشجير غابات بمنطقتي نجران والباحة، إضافة إلى مشروع تشجير أشجار المانغروف في منطقتي مكة المكرمة وجازان، وزراعة السبخات في عدد من المواقع.

 

الكاتب بشائر

بشائر

مواضيع متعلقة

اترك رداً