مؤسسة فتحي آل شنار
بشائر المجتمع

الدمام.. العدل تستعد للحج بعد موسمين استثنائيين

فاطمة المحمد علي: الدمام

بعد موسميين استثنائيين خلفتهما جائحة كورونا، أطلقت السلطات السعوديّة خطّة تشغيلية، وصفها رئيس شؤون الحرمين عبد الرحمن السديس بأنّها “أكبر خطّة في تاريخ الرئاسة”، لتهيئة الأجواء التعبديّة الصحيّة المثالية لضيوف بيت الله الحرام.

ووفقاً للخطّة التاريخيَّة المعتمدة لموسم حج 1443هـ ، وتحقيقاً للغايات والاستعدادات المنشودة بجميع جوانبها، نظّمت “مجموعة العدل” برنامج إرشادي ديني، لتهيئة الحجاج لآداء فريضة الحج.

وذلك يوم الثلاثاء الماضي في مجلس البوحليقة بـ سيهات.

وأستهل البرنامج بتلاوة من آيات الذكر الحكيم، بصوت الرادود “مصطفى جواد”،

وتبعهُ المشرف العام المهندس “إبراهيم النحوي”، بتقديم نبذة تعريفية عن بداية انطلاق (العدل)، حيث ذكر أنها أوّل حملة أنشئت في الدمام عام 1405هـ، تحت رعاية وتوجيه سماحة العلامة السيد “علي ناصر السلمان”.

وتبعهُ الشيخ “حسين البوجبارة”، حيث قدّم دروس فقهية في الوضوء والصلاة، يتخللها إجابات لأسئلة الحجاج.

وفي حديثها مع صحيفة بشائر عبّرت “وجيهة آل إبراهيم” إحدى المشتركات في (العدل) قائلة: حتى الآن لم يصدر لي التصريح، وقلبي معلق بين الخوف والرجاء، عشت سنتين بدون أن ألتمس الفيوض الألهية الخاصة بعرفة، وحلمي الوحيد أن أعيش يوم عرفة، في أرض عرفة، يوم ليس من العمر”.

وقالت “ليلى الناصر”: إحدى الذين رشحوا للحج هذا العام، وضمن الملتحقين بـ “مجموعة العدل” : في شهر رمضان وفي ليالي القدر تحديداً وأنا أقرأ دعاء الأفتتاح، دعيت الله بأن يكتبني من حجاج بيته الحرام هذا العام، وأنا أدعوا سألت نفسي ( ولكني كيف بمقدوري أن أحج ؟) ومن ثم توكلت على الله ، وكررت دعائي من أعماق قلبي.

وتابعت “وعندما اقترب موسم الحج، وجدت بأن أموري تتسهل شيئاً فشيئاً .. إلى أن ظهر لي تصريح الحج، فرحت جداً .. الله فعلاً لايُخيب عباده”.

وأكملت حديثها قائلة”إن شاء الله سأجعل هذه الحجة بداية لـ “ليلى” جديدة، سأكون “ليلى” الأكثر قرب من الله، سأجعل أمور حياتي جميعها لله وفي سبيل الله” .

الجدير بالذكر أن (مجموعة العدل) مجموعة تعاونية، لا تهدف إلى الربح، بل أنها ممثلة بكوادرها ومساعديها على خدمة ضيوف الرحمن، بقصد القربة إلى الله تعالى.

مطعم الأرز المديني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى