بشائر العالم

دليل جديد على أهمية (الجرعة الثالثة) من لقاحات (كورونا)

بشائر: الدمام

توفر جرعتان من لقاحات «كوفيد – 19»، حماية محدودة وقصيرة العمر فقط ضد عدوى الفيروس، التي يسببها متغير «أوميكرون»، وهو ما يضيف دليلاً جديداً على أهمية الحاجة إلى جرعة ثالثة من اللقاح، وفق دراسة جديدة لباحثين من معهد مصل ستايتينز (SSI) بجامعة كوبنهاغن في الدنمارك.
ووجد الباحثون في الدراسة المنشورة في 1 سبتمبر (أيلول) بدورية «بلوس ميدسين»، التي أُجريت على عينة كبيرة من الدنماركيين، أن «الجرعة الثالثة زادت من مستوى ومدة الحماية ضد عدوى (أوميكرون)، كما قللت من الحاجة إلى دخول المستشفى عند الإصابة».
ويؤدي ظهور متغيرات جديدة من الفيروس، إلى تقليل فعالية اللقاح على المدى الطويل، مما يزيد من خطر العدوى والحاجة إلى دخول المستشفى عند الإصابة، ومع ذلك، فإن الأدلة فيما يتعلق بفعالية جرعة ثالثة من اللقاح، كانت قليلة، وتحتاج إلى مزيد من الدراسات.
ومن أجل تقدير فعالية جرعتين أو ثلاث جرعات من اللقاح ضد عدوى الفيروس أو الحاجة إلى دخول المستشفى عند الإصابة، أجرى الباحثون دراسة جماعية على مستوى البلاد لجميع المقيمين الدنماركيين غير المصابين سابقاً والملقحين ضد الفيروس، الذين تبلغ أعمارهم 12 عاماً أو أكبر، وذلك من خلال الوصول إلى البيانات على المستوى الفردي، المخزنة في نظام التسجيل المدني الدنماركي الوطني، ثم قام الباحثون بتقدير فعالية اللقاح باستخدام حالة التلقيح كتعرض متغير بمرور الوقت، وذلك بالمقارنة مع الأفراد غير الملقحين.
وجد الباحثون أن جرعة ثالثة من اللقاح، وفرت حماية أكبر ضد العدوى من متغير أوميكرون والحاجة إلى دخول المستشفى عند الإصابة، مقارنة بجرعتين من اللقاح.
وتقول مي غرام، الباحثة بقسم وبائيات الأمراض المعدية والوقاية منها، بمعهد مصل ستايتينز، والباحثة الرئيسية بالدراسة في تقرير نشره الموقع الرسمي للمعهد، بالتزامن مع نشر الدراسة، إن «النتائج التي توصلنا إليها، تشير إلى أن جرعة ثالثة ضرورية للحفاظ على الحماية من العدوى لفترة أطول، ولضمان مستوى عالٍ من الحماية، يمنع دخول المستشفى عند الإصابة بمتغير أوميكرون».
وتوضح أنه «مع استمرار ظهور متغيرات جديدة، تتطلب فعالية اللقاحات تقييماً مستمراً من أجل تخطيط استراتيجيات التطعيم المستقبلية». وتضيف: «رغم أن اللقاحات أقل فعالية ضد العدوى بالأوميكرون من المتغيرات السابقة، فإن جرعة ثالثة من لقاح (الرنا مرسال) توفر حماية أفضل ضد عدوى الأوميكرون أكثر مما يوفره أخذ جرعتين فقط، وتحمي بشكل جيد من دخول المستشفى».

مطعم الأرز المديني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى